أسعار الجملة في السعودية ارتفعت بنسبة 3.6% في الربع الثاني من العام (الفرنسية-أرشيف)

كشفت بيانات رسمية عن ارتفاع التضخم السنوي في السعودية بنسبة 10.6% في يونيو/حزيران الماضي مسجلا أعلى مستوياته في ثلاثين عاما بسبب ارتفاع أسعار السلع الغذائية وتكاليف السكن ومواد أخرى.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية نقلا عن مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات بوزارة الاقتصاد والتخطيط في المملكة بأن مؤشر التضخم زاد إلى 115.5 نقطة في يونيو/حزيران الماضي من 115 نقطة في مايو/أيار الفائت. 

وسجلت أسعار المواد الغذائية والمشروبات زيادة بنسبة 15.8% في يونيو/حزيران فيما ارتفع مؤشر الإيجارات الذي يضم تكاليف الإيجار والوقود والماء بنسبة 18.7% ارتفاعا من 18.5% في مايو/أيار الماضي.

"
سفاكياناكيس يتوقع استقرار التضخم في السعودية خلال ثلاثة شهور وبقاءه تحت السيطرة
"
وتوقع كبير الاقتصاديين بالبنك السعودي البريطاني جون سفاكياناكيس استقرار التضخم  خلال ثلاثة شهور وبقاءه تحت السيطرة.

كما ارتفع مؤشر الرقم القياسي لأسعار الجملة في السعودية بنسبة 3.6% خلال الربع الثاني من العام الحالي مسجلا 147 نقطة مقابل 141.9 نقطة في الربع الأول من هذا العام، وفقا لبيانات رسمية.

وقالت مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات في بيان إن الارتفاع في الأسعار يعود إلى تغيرات على أسعار السلع المصنعة المصنفة حسب المادة التي زادت بنسبة 10%.

وأضافت أن مؤشر السلع الأخرى انخفض بنسبة 7.8% وتراجع مؤشر قسم المواد الكيميائية والمنتجات ذات الصلة بنسبة 1% بينما لم يطرأ تغيير يذكر على قسم المحروقات المعدنية والمنتجات ذات الصلة.

وأشارت المصلحة إلى ارتفاع الرقم القياسي العام لأسعار الجملة بنسبة 12% في الربع الثاني من العام مقابل الفترة نفسها من العام الماضي.

وعزت الارتفاع إلى تغيرات في مكونات الرقم القياسي لأسعار الجملة في المملكة.

المصدر : وكالات