لا دليل على عمل تخريبي لحريق خط أنابيب باكو جيهان بحسب تركيا (رويترز-أرشيف)

أعلنت شركة النفط البريطانية "بي بي" توقف صادرات النفط من أذربيجان إلى جورجيا بالقطارات جراء أضرار أصابت سكك الحديد في جورجيا.

وأفاد المتحدث باسم الشركة روبرت واين بأنه كان يشحن عبر خط سكك الحديد ما يتراوح بين 50 و70 ألف برميل يوميا من نفط أذربيجان إلى مرفأ باتومي.

ويأتي ذلك بعد أن أوقفت أذربيجان صادرات النفط عبر مرافئ في غرب جورجيا أمس بعد تضرر جسر للسكك الحديد بأضرار نتيجة انفجار.

في الوقت نفسه أعلن وزير الطاقة التركي حلمي غولر إمكانية استئناف ضخ النفط عبر خط "باكو تفليس جيهان" -الذي تضرر نتيجة حريق في الخط- في أيام قليلة.

وأكد غولر عدم وجود دليل على أن الحريق الذي اندلع في خط النفط كان نتيجة عمل تخريبي.

وكانت أسعار النفط قد ارتفعت بعد نشوب حريق في خط الأنابيب باكو تفليس جيهان نتج عن انفجار وقع شرق تركيا الشهر الجاري، وأعلن انفصاليون أكراد مسؤوليتهم عن التفجير وتوعدوا بشن المزيد من الهجمات على أهداف اقتصادية في تركيا.

وينقل هذا الخط عادة نفط أذربيجان ذا الجودة العالية والسعر المرتفع ويستطيع الخط الذي كلف أربعة مليارات دولار ضخ نحو مليون برميل يوميا توازي نحو 1% من إمدادات النفط العالمية من حقول أذربيجان من بحر القزوين إلى مرفأ جيهان التركي على البحر لمتوسط.

المصدر : وكالات