منتجات المغرب الجلدية تفضل السوق الأوروبية
آخر تحديث: 2008/8/14 الساعة 15:33 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/14 الساعة 15:33 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/13 هـ

منتجات المغرب الجلدية تفضل السوق الأوروبية

فرنسا تتصدر أسواق المنتجات الجلدية المغربية (الجزيرة نت)

الحسن سرات-الرباط

يعتمد الاقتصاد المغربي بشكل كبير على المنتجات الجلدية التي بلغ حجم صادراتها في الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي نحو 1.8 مليار درهم (235 مليون دولار) مثلت منتجات الأحذية 78% منها.

وتحتل أوروبا المركز الأول لصادرات المنتجات الجلدية المغربية ويوجه لأسواقها 94.3% من هذه المنتجات التي يحمل بعضها علامات عالمية معروفة.

وتتصدر فرنسا قائمة الدول الأوروبية التي توجه لأسواقها المنتجات الجلدية المغربية، تليها إسبانيا ثم ألمانيا وإيطاليا وأخيرا بريطانيا، وفقا للنشرة السنوية للجمعية الوطنية لصناع الجلد بالمغرب.

ويصدر المغرب ما بين 15 و20 مليون حذاء في السنة، وتشكل الأحذية الحصة الأكبر من صناعة الجلود بالمغرب إذ تبلغ نسبتها 70.5% من الإنتاج وبلغت قيمتها 1.67 مليار درهم (218 مليون دولار) عام 2006.

ويعمل في قطاع الأحذية المغربي ما بين 40 و50 فرعا لـ234 شركة وطنية ودولية، إلى جانب مصانع محلية صغيرة بالمدن المغربية توجه 20% من منتجاتها للتصدير وتستحوذ على 75% من نشاط التصدير و76% من القيمة المضافة وتستقطب 90% من الاستثمارات.

صادرات ومواسم
وعزا أمين دار الدباغة بالرباط محمد بن عبد السلام ارتفاع الصادرات الجلدية إلى انخفاض سعر المواد الجلدية الأولية بالسوق المغربية.

وقال ابن عبد السلام للجزيرة نت إن جلود الأبقار والأغنام والماعز والخيل والحمير رخيصة الثمن، وتشتريها الشركات الكبرى بحيث لا يبقى للصناع الصغار إلا النزر اليسير منها.

"
ابن عبد السلام:
موسم عيد الأضحى هو المناسبة الوحيدة التي ينتعش فيها صغار الصناع لوفرة الجلود وعدم إقبال الشركات عليها
"
وأضاف أن موسم عيد الأضحى هو المناسبة الوحيدة التي ينتعش فيها صغار الصناع لوفرة الجلود وعدم إقبال الشركات عليها.

وأشار إلى تشجيع وزارة التجارة الخارجية الصادرات بتحرير تجارة الجلد وتصديره وتقديم الدولة المساعدات المالية للاستثمار في هذا المجال والتي تصل إلى 50% عند اقتناء أرض لإنشاء مصنع وتجهيزه بالبنية التحتية أو في تكوين اليد العاملة.

وأصبح بإمكان الفدرالية المغربية لصناع الجلد الاستفادة من مساعدة مالية حكومية تصل إلى خمسة ملايين درهم في السنوات الثلاث المقبلة بموجب اتفاقية وقعت بين الطرفين مطلع الصيف الحالي.

زينة وملابس

قيمة صناعة منتجات التزيين الجلدية 22.9 مليون دولار(الجزيرة نت)
وتبلغ قيمة صناعة منتجات التزيين الجلدية 175.5 مليون درهم (22.9 مليون دولار) مقابل 143.5 مليون درهم (18.8 مليون دولار) لصناعة الملابس الجلدية، ويعتبر الاتحاد الأوروبي الوجهة المفضلة لهاتين الصناعتين.

وعرفت هاتان الصناعتان نموا مطردا في السنوات الثلاث الأخيرة بمبلغ 561.2 مليون درهم (73.5 مليون دولار) عام 2006.

وساهمت الجمعية الوطنية لصناع الجلد في الترويج للمنتجات المغربية عبر بعض الإجراءات منها صناعة مركب صناعي وطني بالدار البيضاء، وترى الجمعية أن سر القوة التنافسية للتونسيين والمصريين تكمن في هذا المركب والمغرب تأخر في إنجاز مثيل له.

وخصص صناع الجلد المغاربة ميزانية للدعاية بلغت 15 مليون درهم (1.9 مليون دولار) في السنوات الثلاث المقبلة.

كما سيتم تنظيم المعرض العالمي لصناعة الجلود بالمغرب بين 9 و11 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

المصدر : الجزيرة