مبيعات السيارات في أوروبا تراجعت بنسبة 2.2% خلال عام (الفرنسية-أرشيف)

انخفضت مبيعات السيارات في منطقة اليورو الشهر الماضي بسبب ارتفاع أسعار الوقود والمواد الغذائية، ما دفع بمعدل التضخم إلى مستوى قياسي بلغ 4%.

 

وأفادت جمعية صانعي السيارات الأوروبيين في بيان بأن مبيعات السيارات الجديدة في منطقة اليورو التي تضم 15 عضوا انخفضت 8.3% في يونيو/ حزيران الماضي, وأوضحت أن "ارتفاع مستوى التضخم وأسعار المحروقات كانا من بين أبرز العوامل المؤثرة على مبيعات السيارات الجديدة".

 

وبحساب المعطيات المتراكمة خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي فإن مبيعات السيارات تراجعت بنسبة 2.2% خلال عام.

 

وأفاد مكتب الإحصاءات التابع للاتحاد الأوروبي بأن معدل التضخم وصل الشهر الماضي إلى 4% وهو الأعلى في 16 سنة بسبب ارتفاع أسعار الوقود والمواد الغذائية وإيجارات المساكن.

 

ويثني ارتفاع التضخم المشترين بسبب ارتفاع الأسعار سواء بالنسبة للوقود أو ارتفاع أسعار السلع الأخرى.

 

وانخفضت مبيعات فولكس فاغن -أكبر شركة أوروبية- 6.1% في أوروبا الشهر الماضي، بينما شهدت مبيعات بيجو ستروين انخفاضا بلغ 9.7%. وقالت جنرال موتورز الأميركية إن مبيعاتها في أوروبا هبطت 13.8% وشهدت مبيعات تويوتا انخفاضا بلغ 18%.

 

وأظهرت الإحصاءات أن مبيعات السيارات في إيرلندا انخفضت بنسبة النصف حيث يواجه الاقتصاد خطر الكساد. أما في إيطاليا -ثاني أكبر منتج للسيارات في أوروبا- فقد انخفضت مبيعات السيارات بمقدار الخمس وانخفضت في بريطانيا بمقدار 6.1%.


لكن ألمانيا التي تمثل خمس سوق السيارات الجديدة في أوروبا فقد ارتفعت فيها مبيعات السيارات بنسبة 1% وارتفعت في فرنسا بنسبة 1.5%. وشهدت النمسا أكبر نسبة ارتفاع مبيعات في أوروبا حيث بلغت 10.10%.

المصدر : وكالات