ديمتري مدفيديف اتهم دولا غربية بالتسبب في أزمة الغذاء العالمية (الفرنسية)

اتهم الرئيس الروسي واشنطن بأنها سبب الأزمة المالية العالمية، معتبرا أن عدم تطابق دور الولايات المتحدة في النظام الاقتصادي العالمي مع قدراتها الحقيقية كان واحدا من الأسباب الرئيسية للأزمة الحالية.
  
واقترح ديمتري مدفيديف خلال منتدى اقتصادي بمدينة سان بطرسبرغ الروسية عقد مؤتمر دولي بالعاصمة موسكو يضم كبار المسؤولين لكبرى الشركات المالية العالمية، في أقرب فرصة ممكنة لمناقشة هذه الأزمة.
 
وقال أيضا إن المؤسسات العالمية عاجزة عن مواكبة التحديات النابعة من تقلب الأسواق العالمية ومن بينها ارتفاع أسعار السلع والمواد الغذائية، وأوضح لرؤساء الشركات الدولية الكبرى أن العالم يفتقر للأصول الاستثمارية بسبب خيبة الأمل في الدولار الأميركي.
 
كما اتهم الرئيس الروسي دولا غربية بالتسبب في أزمة الغذاء العالمية عبر الاستثمار في الوقود الحيوي، في الوقت الذي تسعى فيه موسكو لتعزيز أمن الطاقة في العالم عبر تنميتها لهذا القطاع.
 
وأكد مدفيديف الذي أدى اليمين الدستورية رئيسا للبلاد الشهر
الماضي محاولات روسيا تعزيز دورها في الاقتصاد العالمي باستثمارات كبرى بالخارج "ليست قائمة على أطماع إمبريالية".
 
وأشار الرئيس الروسي إلى أن الكرملين يتحرك نحو تحرير قطاع الغاز، وخفض الضرائب على قطاع النفط بهدف استقرار أسواق الطاقة العالمية.
 
يُذكر أن روسيا تملك أكبر احتياطيات غاز في العالم، وهي ثاني أكبر منتج ومصدر للنفط بعد العربية السعودية.

المصدر : وكالات