عمال المناجم يضغطون لإصدار مشروع قانون يستهدف تحسين أوضاعهم (الأوروبية-أرشيف) 

أعلن أكبر اتحاد لنقابات عمال المناجم في بيرو بدء إضراب عن العمل في شتى أنحاء البلاد من أجل الضغط على البرلمان لتمرير مشروع قانون يستهدف تحسين أوضاع العمال.
 
وتعد بيرو أكبر منتج للفضة في العالم وثاني أكبر منتج للنحاس والزنك.
 
وقال نائب الأمين العام لأكبر اتحاد للعمال خوليو أورتيز إن الاتحاد سيتلقى تقارير من كل منجم لتحديد مدى تأثير الإضراب.
 
وأضاف أن عمال المناجم في ضواحي العاصمة ليما أعدوا خطة لإغلاق الطرق السريعة في إطار الإضراب.
 
ويريد الاتحاد المذكور أن يصدق البرلمان على مشروع قانون يلغي قيودا على تقاسم الأرباح مما يمكن العمال من الحصول على أرباح أكثر من عائدات أسعار المعادن المرتفعة.
 
وقد أجل الاتحاد الإضراب مرتين هذا العام لإعطاء البرلمان مهلة لمناقشة مشروع القانون.
 
وكانت بيرو شهدت إضرابات سابقة العام الماضي مما أدى إلى رفع أسعار المعادن في السوق العالمية.

المصدر : رويترز