بيل غيتس يودع مايكروسوفت بالدموع ويتفرغ للعمل الخيري
آخر تحديث: 2008/6/28 الساعة 16:40 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/28 الساعة 16:40 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/25 هـ

بيل غيتس يودع مايكروسوفت بالدموع ويتفرغ للعمل الخيري

غيتس قال أمام الموظفين إنه لن يمر يوم في حياته دون التفكير في مايكروسوفت (رويترز)

تخلى مؤسس شركة مايكروسوفت الأميركية أكبر مطور لبرمجيات الكمبيوتر الشخصي في العالم بيل غيتس عن عمله في الشركة التي أسسها قبل 23 عاماً اعتباراً من الجمعة.

وقرر غيتس التخلي عن أي منصب تنفيذي في الشركة مكتفيا بالرئاسة الشرفية لمجلس إدارتها والعمل لمدة يوم واحد أسبوعيا فيها، والتفرغ للعمل الخيري في مختلف أنحاء العالم.

وسيركز غيتس على منظمته الخيرية صندوق بيل وميلندا غيتس أكبر جمعية خيرية في العالم والممولة جزئيا من ثروته الهائلة التي وضعته هذا العالم في المرتبة الثالثة ضمن أثرياء العالم. وتقدر ثروته طبقا لمجلة فوربس بنحو 58 مليار دولار.

وقال غيتس الذي مسح دموعه عندما نهضت مجموعة الموظفين لتحيته وقوفا أثناء حفل بالشركة "لن يمر يوم في حياتي دون أن أفكر في مايكروسوفت وفي الأشياء العظيمة التي نفعلها والتي نريد المساعدة فيها".

أما ستيف بالمر -الرئيس التنفيذي لمايكروسوفت وزميل الدراسة لغيتس في جامعة هارفارد- فقال "لا يمكن إيفاء بيل حقه من الشكر، بيل هو المؤسس، بيل هو القائد، هذه الشركة هي طفل بيل".

ويتزامن القرار مع تحديات عديدة تواجه مايكروسوفت التي تراجع سهمها بـ22% منذ بداية العام وخسرت صفقة شراء شركة ياهو في قطاع تحتدم فيه المنافسة.

كما تواجه الشركة منافسة حادة جراء ارتفاع مبيعات أنظمة (أبل) التشغيلية والتي تتواءم مع برامج مايكروسوفت.

يذكر أن بيل غيتس ترك الدراسة في جامعة هارفارد الأميركية عام 1975 لكي يؤسس شركة مايكروسوفت التي أسسها مع صديق الطفولة بول بعد أن نجح في بيع أول برنامج لتشغيل واحد من أوائل أجهزة الكمبيوتر الشخصية في العالم.

وبعد ذلك بخمس سنوات وقعت مايكروسوفت عقدا لتوريد نظام التشغيل إم إس دوس لأجهزة الكمبيوتر الشخصي التي تنتجها شركة آي بي إم مع الاحتفاظ بحقها في بيع تراخيص استخدام هذا النظام لشركات إنتاج أجهزة كمبيوتر أخرى. وقد جعلت هذه الصفقة مايكروسوفت فيما بعد أكبر مطور لبرمجيات الكمبيوتر في العالم.

المصدر : وكالات

التعليقات