ارتفاع أسعار المواد الغذائية ساهم في زيادة التضخم (الجزيرة-أرشيف)

قرر البنك المركزي المصري رفع أسعار الفائدة لأجل ليلة للمرة الرابعة هذا العام بواقع نصف نقطة مئوية، في خطوة متوقعة على نطاق واسع لمواجهة التضخم المتزايد في مصر.
 
وذكرت لجنة السياسة النقدية بالبنك في بيان أنها لن تتردد في تعديل أسعار الفائدة لضمان استقرار الأسعار في الأجل المتوسط.
 
وأضاف البيان أنه قرر رفع سعر الإيداع لأجل ليلة واحدة إلى 10.5% وسعر الإقراض إلى 12.5%.
 
وأوضح البيان أنه في ضوء الأدلة الواضحة على الضغوط التضخمية الأساسية، فإن اللجنة ترى أن ميزان المخاطر للتوقعات التضخمية ما زال يميل نحو الارتفاع. وأدت زيادة أسعار الأغذية والوقود إلى ارتفاع التضخم السنوي في المدن إلى 19.7% في مايو/ أيار الماضي، ليسجل أعلى مستوى منذ 19 عاما.
 
وكانت المرة السابقة التي رفع فيها البنك أسعار الفائدة يوم 9 مايو/ أيار الماضي.

المصدر : رويترز