استئناف واردات اللحم الأميركي أثار احتجاجات في كوريا الجنوبية (الفرنسية-أرشيف)

قالت وزارة خارجية كوريا الجنوبية الجمعة إن كوريا والولايات المتحدة توصلتا إلى اتفاق مؤقت بشأن الشروط الإضافية لاستئناف صادرات اللحم الأميركي إلى كوريا الجنوبية.

وأضافت الوزارة في بيان أن المحادثات الإضافية التي جرت على مستوى وزاري في واشنطن حول الاتفاق الخاص باستئناف استيراد لحم البقر الأميركي الموقع في أبريل/نيسان الماضي، حققت تقدما ملحوظا مع اقتراب الجانبين من التوصل لنتائج مرضية لهما.

وأفادت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء نقلا عن مسؤول كبير في الوزارة قوله إن ما تم التوصل إليه يعتبر صفقة مؤقتة تتطلب تصديق السلطات في البلدين عليها قبل أن تصبح اتفاقية نهائية.

وتأتي هذه التصريحات بعد يوم واحد من اعتذار الرئيس الكوري لي ميونغ باك علنا باسمه وباسم حكومته على التسرع في إصدار قرار استئناف استيراد لحوم الأبقار الأميركية، موضحا أنه كان ينبغي دراسة ردود فعل الشعب على النتيجة مهما كانت القضايا عاجلة للدولة.

وقال باك إنه لم يفكر بشكل كاف في حرص الشعب على سلامة المائدة و"كان من المفترض أن أقوم بذلك بقلب أم تقلق على صحة أطفالها أكثر من قلقها على نفسها".

"
اتفاق اللحوم الذي وقعته كوريا الجنوبية مع الولايات المتحدة يهدف لمساعدة اتفاق منفصل للتجارة الحرة حذر زعماء الكونغرس الأميركي بعرقلته ما لم تفتح كوريا سوقها لواردات اللحوم
"
وكان اتفاق اللحوم الذي وقعته كوريا الجنوبية في أبريل/نيسان مع الولايات المتحدة يهدف لمساعدة اتفاق ثنائي منفصل للتجارة الحرة حذر زعماء الكونغرس الأميركي بعرقلته ما لم تفتح كوريا الجنوبية سوقها لواردات اللحوم الأميركية.

وأدى القلق الواسع النطاق في البلاد بشأن مرض جنون البقر في اللحوم الأميركية إلى تطورات شعبية أثارت احتجاجات ضد حكومة سول.

وتراجع نحو 13 ألفا من سائقي الشاحنات عن إضرابهم بسبب تكاليف الوقود المرتفعة الذي عطل النقل البري في الموانئ في بلد يعتمد على الصادرات.

وحذر محللون من تعثر إصلاحات باك التي تشمل خصخصة شركات مملوكة للدولة وخفض ضرائب الشركات إذا لم تحظ بتأييد الرأي العام، مشيرين إلى أن الاعتذار سيقلل من الانتقادات للحكومة.

المصدر : وكالات