الزبيدي ينفي طرح إفراج الأردن عن أرصدة مجمدة باسم حسين كامل (الفرنسية-أرشيف)

قال وزير المالية العراقي باقر جبر الزبيدي إن الديون المترتبة على العراق بلغت 140 مليار دولار منها نحو 40 مليارا لدول عربية.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) السبت عن الزبيدي قوله في عمان إن مجموع الديون العربية المستحقة على العراق يتراوح بين 35 و40 مليار دولار من إجمالي الديون المترتبة على البلاد التي تبلغ 140 مليار دولار.

ونفى طرح بلاده إفراج الأردن عن أرصدة مجمدة باسم حسين كامل صهر الرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

وأشار إلى محاولة تسوية القضايا الثنائية مع الدول العربية واصفا مباحثاته في هذا الشأن بالإيجابية.

وأعلن تشكيل لجنة عراقية أردنية لتسوية مسألة الديون بين البلدين، موضحا رغبة حكومة بلاده في حل المسائل العالقة مع الأردن ليصبح البوابة الرئيسية للعراق نحو العالمين العربي والإسلامي.

وبموجب تعويضات حرب فرضها مجلس الأمن الدولي يدفع العراق 5% من إيراداته النفطية إلى صندوق أنشأه المجلس بعد احتلال العراق للكويت في عام 1990.

وتتحدث وسائل إعلام أردنية عن ديون بقيمة مليار دولار مستحقة للبنك المركزي على نظيره العراقي و130 مليون دولار ديونا لتجار أردنيين على العراق.

ودعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي خلال مؤتمر دولي حول العراق عقد في ستوكهولم نهاية الشهر الماضي إلى إلغاء ديون بلاده والعقوبات التي فرضت في عهد النظام السابق.

المصدر : الفرنسية