المغتربون أقاموا أكثر من عشرة آلاف مشروع خلال عشرين عاما (الفرنسية-أرشيف)

حول التونسيون في الخارج أصولا بلغت 2.206 مليار دينار (1.223 مليار يورو) إلى بلادهم في العام 2007 منها 1.7 مليار يورو تحويلات نقدية، حسب ما أفادت بيانات رسمية.

وتشكل هذه الأموال التي حولت من المغتربين إلى بلادهم نسبة 5% من الناتج المحلي الإجمالي و23% من الادخار الوطني. وكانت هذه التحويلات تبلغ 1.09 مليار دينار (0.59 مليار يورو) في العام 2000.

وتحظى هذه الأموال بدعم مستمر من ارتفاع سعر صرف اليورو أمام الدينار التونسي حيث يساوي الدينار 0.5 يورو وتحتل المرتبة الرابعة في قائمة مصادر العائدات بالعملات الصعبة في تونس بعد قطاع السياحة.

كما أسهم المغتربون التونسيون في إقامة ما يزيد على 10 آلاف مشروع في السنوات العشرين الماضية وفرت 44 ألف فرصة عمل مع محفظة شاملة قيمتها نحو 386 مليون دينار (211.7 مليون يورو) تم استثمارها في قطاع الخدمات من خلال 60 ألف مشروع.

وأظهرت بيانات البنك الأوروبي للاستثمار أن ما يتراوح بين 85% و95% من التحويلات إلى تونس والجزائر والمغرب كانت من دول الاتحاد الأوروبي خاصة من فرنسا التي يقيم فيها نحو 600 ألف تونسي.

وأسست الوكالة الفرنسية للتنمية مرصدا لتكاليف تحويل الأموال إلى الخارج للسماح للمهاجرين باختيار أفضل الظروف لتحويل أموالهم من فرنسا إلى تونس والمغرب والسنغال ومالي وجزر القمر.

يشار إلى أن آلافا من التونسيين يقيمون في دول الخليج العربية وفي جنوب أفريقيا.

المصدر : الفرنسية