يبدأ مع نهاية العام الجاري تنفيذ جسر المحبة الذي يربط بين قطر والبحرين الذي من المقرر أن ينتهي العمل فيه عام 2013 ليمثل أطول جسر في العالم بطول أربعين كيلو مترًا.
 
ووقع ولي عهد قطر تميم بن حمد آل ثاني ونظيره البحريني سلمان بن حمد آل خليفة اتفاقية تتعلق بتصميم وبناء الجسر خلال اجتماع لجنة تعاون مشتركة في العاصمة البحرينية المنامة الثلاثاء.
 
وقال رئيس مؤسسة جسر قطر والبحرين الدكتور أحمد حسن الحمادي إن العقد يتضمن ثلاث مراحل الأولى مدتها ستة أشهر تتضمن إعداد التصاميم والخرائط والرسومات لمشروعي الجسر والقطار، والثانية مدتها شهران لإجراء مراجعة التصاميم وإجراء التعديلات.
 
وأضاف أن المرحلة النهائية التي ستبدأ نهاية العام هي التنفيذ الفعلي لبناء وتشييد الجسر والأعمال المدنية والإنشائية لخط القطار وستستمر حوالي 51 شهرا.
 
كما وقع الجانبان مذكرة تفاهم بين غرفة تجارة وصناعة قطر ونظيرتها بالبحرين بشأن تأسيس شركة تأمين مشتركة باسم شركة التكافل للتأمين القطرية البحرينية.

المصدر : وكالات