إيران تطمح لبدء تصدير الغاز المسال أواخر 2010
آخر تحديث: 2008/5/26 الساعة 23:37 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/26 الساعة 23:37 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/21 هـ

إيران تطمح لبدء تصدير الغاز المسال أواخر 2010

إيران تملك ثاني أكبر احتياطيات الغاز في العالم بعد روسيا (الأوروبية-أرشيف)

قال مسؤول كبير في مشروع إيران للغاز الطبيعي المسال إن إيران تعتزم بدء تصدير الغاز المسال في أواخر عام 2010، وتوقع أن يكون ذلك إلى بعض الدول الأوروبية والصين.
 
وأضاف مك شاهرودي نائب العضو المنتدب للشؤون التجارية لمشروع إيران للغاز الطبيعي المسال أنه يجري حاليا مفاوضات مع شركات في عدة بلدان.
 
وأشار إلى أن معظم صادرات الغاز الطبيعي المسال قد تتجه إلى أوروبا والصين، وأن ذلك يتوقف على المفاوضات الجارية.
 
وأوضح شاهرودي أنه سيجري تصدير 2.5 مليون طن من الغاز الطبيعي بادئ الأمر ثم ترتفع الكمية إلى 10.8 ملايين طن في غضون عام. ومن المقرر استكمال خط الإنتاج الثاني في 2011.
 
وقال المسؤول الإيراني إن مشروعين آخرين للغاز الطبيعي المسال بالاشتراك مع توتال الفرنسية ورويال داتش شل معلقان بسبب "قضايا معينة".
 
وكانت شل انسحبت من المرحلة 13 من مشروع حقل جنوب فارس العملاق للغاز هذا الشهر بعد التعرض لضغوط من مشرعين أميركيين يساورهم القلق بشأن برنامج إيران النووي، وذكرت الشركة أنها قد تشترك في مراحل لاحقة من المشروع.
 
كما ذكرت توتال أنها لا تتوقع قرارا بشأن حقل جنوب فارس في المدى القريب لكنها مهتمة بفرص الاستثمار في إيران على المدى الطويل.
 
ومن جهتها أعلنت إيران أنها تريد من توتال الالتزام بالاتفاق بحلول منتصف العام الحالي في حين تحث الحكومة الفرنسية القلقة بشأن برنامج إيران النووي توتال على عدم الاستثمار.
وبدأ بناء أول مجمع إيراني للغاز الطبيعي المسال قبل أكثر من عام.
 
يشار إلى أن لدى إيران ثاني أكبر احتياطيات الغاز في العالم بعد روسيا، لكن جهودها لتطوير صادراتها اتسمت بالبطء، فيما يرجع ذلك جزئيا إلى العقوبات الأميركية المفروضة عليها.
المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية:

التعليقات