وزارة العمل البحرينية تدرس منذ مدة تحديد فترة إقامة العمالة الأجنبية (الفرنسية-أرشيف)

تقدم نائب بحريني باقتراح نيابي لإخراج العمالة البنغالية من البلاد ومنع استقدامها نهائيا. وتأتي تطورات الموضوع بعد اتهام عامل بنغالي بقتل مواطن بحريني بمنشار كهربائي.
 
وقال عضو كتلة الأصالة الإسلامي النائب عبد الحليم مراد إن هذه الجنسية تشكل تهديداً على أموال وحياة المواطنين وتهدد الطبيعة المسالمة للمجتمعات الخليجية.
 
وأبلغ مراد الجزيرة بأن هذه الخطوة تأتي ضمن هدف إستراتيجي يهدف إلى التخلي عن العمالة الأجنبية بشكل عام وإحلال العمال البحرينيين مكانهم.
 
وأضاف أن العمال البنغاليين ارتكبوا أربعة جرائم قتل بشعة خلال عامين، وأنها في معظمها سائبة وغير ماهرة وتعمل في غسيل السيارات والصباغة وورش اللحام، والاستغناء عنهم لا يشكل أزمة.
 
وقال وكيل وزارة العمل لشؤون العمل جميل حميدان إن مسؤولية اتخاذ  قرار بهذا الشأن ليست منوطة بوزارة العمل فقط.
 
من جهته اعتبر القائم بأعمال سفارة بنغلاديش في البحرين سيف الإسلام أن الحادث معزول وفردي ولا يمكن الحكم من خلاله على العمالة  البنغالية بأسرها.
 
وأشار الدبلوماسي البنغالي إلى أن "هناك نحو 106 آلاف بنغالي في البحرين يعملون في مختلف القطاعات، لكنني أرجو أن لا يعاقب كل هؤلاء بذنب شخص واحد".
 
وتدرس وزارة العمل البحرينية منذ مدة تحديد فترة إقامة العمالة الأجنبية بست سنوات.
 
وكانت حملات سعودية على شبكة الإنترنت قادت حملة قبل أشهر تحت شعار "معا لطرد العمالة البنغالية".

المصدر : الجزيرة + الفرنسية