الأمم المتحدة تحذر من مجاعة بالصومال
آخر تحديث: 2008/5/2 الساعة 19:17 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/2 الساعة 19:17 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/27 هـ

الأمم المتحدة تحذر من مجاعة بالصومال

لاجئون صوماليون تحت رعاية الأمم المتحدة (الفرنسية)

حذر مراقبون تابعون للأمم المتحدة من أن الأسعار القياسيةَ للمواد الغذائية إضافة لاستمرار الجفاف، سيؤديان لمجاعة واسعة النطاق في الصومال.
 
ونبهوا إلى أن نصف السكان قد يكونون بحاجة لمساعدة بحلول نهاية العام.
 
ووفق أرقام "وحدة تحليل الأمن الغذائي" التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو) ارتفعت منذ يناير/ كانون الثاني نسبة من يحتاجون إلى مساعدة غذائية 40% ليصل العدد حاليا إلى 2.6 مليون صومالي.
 
ويزداد الوضع سوءا جراء نزاع شرس وتدهور قيمة العملة الصومالية وتضخم غير مسبوق، إضافة لتأخر موسم الأمطار المتوقع بين أبريل/ نيسان ويونيو/ حزيران.
 
وذكر بيان لفريق المراقبين أن الزيادة نجمت خاصة عن وصول 600 ألف شخص فقير إلى المناطق المدنية، وأن عدد المحتاجين للمساعدة قد يناهز 3.5 ملايين أي نصف سكان البلد بحلول نهاية العام.
 
وتابع البيان أن سكان المدن الفقراء يناضلون لتلبية حاجاتهم الأساسية خاصة مع تضاعف سعر سلة الغذاء الأساسية عما كان عليه العام الفائت.
 
ولاحظ المراقبون ازدياد أسعار الحبوب بنسبة 110 –375% خلال 2007، فيما عانى وسط البلاد أسوأ موجة جفاف بتاريخه الحديث.
 
ودعوا العالم إلى الاستعداد لسيناريو قاتم حيث تواجه الحكومة الضعيفة تمردا دمويا وحيث يضفي انعدام الأمن مزيدا من التعقيد على مهمة المنظمات الإنسانية.
المصدر : الفرنسية

التعليقات