محللون يتوقعون ارتفاع بورصة بيروت بعد التوصل لحل للأزمة السياسية (الفرنسية)

قفزت أسهم شركة سوليدير العقارية اللبنانية أكثر من 12% الجمعة بعد يوم من تراجع حدة الأزمة السياسية في البلاد.

وارتفع سهم الفئة (أ) لهذه الشركة في بورصة بيروت بنسبة 12.17% إلى 28.49 دولارا بينما زاد سهم الشركة من الفئة (ب) 12.04% إلى 28.01 دولارا.

وارتفع مؤشر البورصة اللبنانية بعد انحسار الأزمة السياسية في البلاد بنسبة 5.59%.

وقال المحلل لدى المؤسسة المالية العربية فراس حسن إن السوق اللبنانية تأثرت باتفاق الخميس وما يتطلع إليه اللبنانيون من آمال عريضة، ولذلك جاء الارتفاع في السوق مرتبطا بشدة بالوضع السياسي.

وأضاف أن لدى السوق إمكانية لمزيد من الارتفاع وخاصة إذا تم التوصل إلى حل إيجابي خلال محادثات الدوحة لحل الأزمة السياسية بين الفرقاء.

وقد اتفقت سوليدير أكبر شركة لبنانية من حيث القيمة السوقية مؤخرا على المشاركة في تطوير مشروع قيمته ستين مليار دولار على ساحل إمارة عجمان.

ورجح مديرها العام منير دويدي تحقيق الشركة أرباحا بمستويات مماثلة للعام الماضي حيث كانت 130 مليون دولار.

يُذكر أن رئيس الوزراء الراحل رفيق الحريري الذي اغتيل قبل نحو ثلاث سنوات أسس سوليدير عام 1994 من أجل إعادة بناء وسط بيروت عقب حرب أهلية شهدتها البلاد بين عامي 1975 و1990.

المصدر : رويترز