نوفارتيس تشتري أكبر شركة لأدوية العيون
آخر تحديث: 2008/4/7 الساعة 23:50 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/7 الساعة 23:50 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/2 هـ

نوفارتيس تشتري أكبر شركة لأدوية العيون

احتواء ألكون ضمن مجموعة نوفارتيس كان هدفا تسعى إليه الشركة منذ فترة (الجزيرة نت)

تامر أبو العينين-بازل

 

أعلنت شركة نستله السويسرية للصناعات الغذائية أنها باعت حصتها في شركة ألكون الأميركية المتخصصة في مجال علاج أمراض العيون لصالح شركة نوفارتيس السويسرية للأدوية والمستحضرات الطبية، في صفقة بلغت قيمتها 39 مليار دولار.

 

وقد اتفق الطرفان على أن يتم تنفيذ العقد على مرحلتين: الأولى ستكون بحصول نوفارتيس على 25% من أسهم ألكون بقيمة 11 مليارا، حيث تم احتساب سعر السهم بقيمة 143.18 دولارا وهو أقل من سعر إقفال يوم الجمعة (148.26) طبقا لمؤشر نايسي في نيويورك.

 

اتفاق ملزم

أما المرحلة الثانية فستكون بين عامي 2010 و2011، حيث ستحصل نوفارتيس بموجبها على 52% من ألكون بقيمة 28 مليار دولار، أي أن سعر السهم سيكون بنحو 181 دولارا وهو أعلى من متوسط سعر السهم في العام الماضي, حيث بلغ قرابة 154 دولارا، وهو ما يرى فيه المحللون تحديا للطرفين، إذ ينص التعاقد المبرم بينهما على التزام نوفارتيس بهذا الثمن حتى وإن انخفض سعر السهم في سوق الأوراق المالية.

 

وقال رئيس مجلس إدارة نوفارتيس دانيال فاليسا في مؤتمر صحفي عقده الاثنين في بازل إن احتواء ألكون ضمن مجموعة نوفارتيس كان هدفا تسعى إليه الشركة منذ فترة.

 

ويرى محللون أن حصول نوفارتيس على ألكون سيضمن لها السيطرة على شريحة كبيرة من المنتجات الطبية المعنية بعلاج العيون بما في ذلك أيضا العدسات اللاصقة.

 

وتطمح الشركة السويسرية من خلال تلك الصفقة إلى وضع سياسة محكمة لتسويق أدوية وأجهزة طب العيون، بما في ذلك خريطة الأسعار التي من المحتمل أن تكون مختلفة عن أسعار المنتجات السويسرية الباهظة، وبالتالي تتمكن الشركة من اقتحام أسواق جديدة.

 

مخاوف الاحتكار

لكن هناك مخاوف من اعتراض هيئة مكافحة الاحتكار -سواء في أوروبا أو الولايات المتحدة- على تلك الصفقة، رغم تصريحات الشركتين التي سبقت الإعلان عن تلك الصفقة.

 

في المقابل ستحصل نستله بموجب تلك الصفقة على السيولة المالية اللازمة لمواصلة برنامجها لشراء أسهمها من الأسواق التي تتكلف نحو 25 مليار دولار على مدى ثلاث سنوات، وسداد ديونها البالغة 21 مليارا حسب المتحدث الإعلامي باسم نستله فرانسوا غزالييه بيرود في حديثه إلى الجزيرة نت، إذ أكد أيضا أن هناك جزءا من الصفقة سيذهب إلى برامج تطوير منتجات الشركة.

 

وكانت ألكون -المصنفة الأولى عالميا في مجال إنتاج أدوية العيون- قد حققت العام الماضي مبيعات بلغت 5.6 مليارات دولار، ولها مصانع ومراكز توزيع في 180 بلدا حول العالم يعمل بها 14500 شخص.

 

وتعد تلك الصفقة هي الثالثة بين العملاقين السويسريين خلال 18 شهرا، استولت خلالها نستله على منتجات نوفارتيس من أطعمة الأطفال وبرامج التغذية الصحية بثمانية مليارات دولار.  

 

وقد تفاوتت ردود فعل البورصة على الصفقة، حيث انخفض سعر سهم نوفارتيس في بورصة زيورخ بنسبة 0.95% حتى منتصف الاثنين، لكنه بقي مرتفعا بنسبة 7.28% عما كان عليه الأسبوع الماضي, غير أنه لم يصل إلى سعر السهم قبل عام، حيث يبقى سعره حاليا أقل بنسبة 23.28%.

 

في المقابل ارتفع سعر سهم نستله بنسبة 2.35% منذ افتتاح التعاملات صباح الاثنين، ليواصل ارتفاعه بنسبة 8% تقريبا عما كان عليه قبل عام.

 

وقد ساهم الإعلان عن تلك الصفقة في تحسين أداء بورصة زيورخ بشكل إيجابي وصفه المحللون بأنه دفعة إيجابية للمستثمرين، بدلا من المخاوف السائدة حاليا بعد الخسائر الفادحة المتوالية لكبريات المؤسسات المالية والمصرفية في سويسرا.

المصدر : الجزيرة

التعليقات