المانحون وعدوا بمنح جنوب السودان 4.5 مليارات دولار لإعادة الإعمار (الجزيرة-أرشيف)

تستضيف النرويج مؤتمر الجهات المانحة للسودان في الخامس من الشهر المقبل في عاصمتها أوسلو من أجل جمع مساعدات لغايات تمويل إعادة إعمار وتنمية جنوب السودان، حسب ما أعلنت وزارة الخارجية النرويجية الجمعة.

ويأتي عقد المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام عقب اجتماع أول عقدته الجهات المانحة الدولية في أبريل/نيسان عام 2005، بعيد توقيع اتفاق السلام بين الخرطوم ومتمردي الجنوب سابقا في الحركة الشعبية لتحرير السودان.

ووعدت الجهات المانحة في الاجتماع الأول بمنح جنوب السودان 4.5 مليارات دولار.

وأفادت وزارة الخارجية بأنه سيتم في مؤتمر الشهر المقبل استعراض ما تم إنجازه في تنفيذ اتفاق السلام الشامل في السودان، وسيشهد المؤتمر وعودا بمنح هبات لدعم إعادة إعمار وتنمية السودان.

وقد وضع اتفاق السلام الذي أبرم في يناير/كانون الثاني عام 2005 حدا للحرب الأهلية التي دامت 21 عاما في جنوب السودان، وأدت إلى مقتل 1.5 مليون شخص وأفقرت الجنوب وأنهكت اقتصاد شمال البلاد.

وينظم مؤتمر أوسلو في منتصف المرحلة الانتقالية الشاملة للأعوام من 2005 إلى 2011 التي نص عليها الاتفاق، والتي سيتمكن بعدها سكان الجنوب من اختيار الاستقلال إذا أرادوا ذلك.

واعتبر وزير المساعدة للتنمية النرويجي إريك سولهايم المؤتمر فرصة مهمة لحكومة الوحدة الوطنية السودانية وحكومة جنوب السودان والمجتمع الدولي لإعادة تأكيد الالتزام باتفاق السلام الشامل.

ولم تعلن لائحة المشاركين في المؤتمر إلا أن النرويج تحدثت عن مشاركة سياسية في أعلى مستوى من السودان والدول المانحة.

وسيعقد المؤتمر في السادس والسابع من مايو/أيار المقبل، بينما يخصص اليوم الخامس من الشهر لاجتماع تحضيري مغلق.

المصدر : الفرنسية