لامي (يسار) متفائل إزاء نجاح جولة الدوحة (الفرنسية-أرشيف)

أعرب وزير الخارجية البرازيلي سيلسو أموريم عن قلقه إزاء تعثر مباحثات التجارة العالمية وعن خشيته من أن تتعطل جهود التوصل إلى اتفاقية في حال تم تمديد المفاوضات إلى يونيو/حزيران القادم.

 

وقال أموريم الذي يمثل أحد أكبر مصدري السلع في العالم إن من النقاط المعيقة لأي نجاح عدم التوصل بعدُ إلى اتفاق يحد من الدعم الزراعي الغربي ويضمن فتح الأسواق.

 

وكان المدير العام لمنظمة التجارة العالمية باسكال لامي قد أعرب مؤخرا عن اعتقاده أنه لا يزال بالإمكان التوصل إلى نجاح في جولة مفاوضات الدوحة نهاية الشهر القادم.

 

وقال أموريم إنه هو ولامي متفائلان, لكنه يعتقد أنه لا يزال هناك شوط وأنه قلق إزاء مرور الوقت.

 

وأضاف أموريم الذي كان يتحدث بعد لقاء مع لامي على هامش مؤتمر للتجارة والتنمية في غانا إن المفاوضين يجب أن يستكملوا اتفاقا حول التعرفة الزراعية والدعم الحكومي في أقرب وقت قبل موعد الانتخابات الأميركية التي قد تؤدي إلى تغيير في المفاوضين الأميركيين.

 

كما أشار إلى أن الارتفاع الحاد في أسعار المواد الغذائية في العالم -الذي أدى إلى فوضى في الدول الفقيرة وقد يستمر لوقت طويل- غير ظروف المفاوضات.  

المصدر : رويترز