مصفاة للنفط في تكساس (الفرنسية-أرشيف)

هبطت واردات الولايات المتحدة من النفط الخام في فبراير/ شباط الماضي بمقدار 486 ألف برميل يوميا أو 4.9% مقارنة مع الشهر السابق لتصل إلى  9.514 ملايين برميل يوميا وهو أدنى مستوى في عام.

 

وأفادت إدارة معلومات الطاقة التابعة لوزارة الطاقة الأميركية بأن كندا احتلت المرتبة الأولى بين أكبر موردي النفط إلى الولايات المتحدة رغم تراجع صادراتها بمقدار 56 ألف برميل يوميا إلى 1.888 مليون برميل يوميا.

 

أما السعودية فقد احتفظت بالمرتبة الثانية حيث بلغت صادراتها 1.614 مليون برميل يوميا بزيادة 135 ألف برميل مقارنة مع يناير/ كانون الثاني. وبقيت المكسيك في المركز الثالث بعد ارتفاع صادراتها إلى الولايات المتحدة بمقدار 33 ألف برميل يوميا إلى 1.231 مليون برميل يوميا.

 

وظلت نيجيريا في المركز الرابع لكن صادراتها انخفضت 181 ألف برميل يوميا إلى 982 ألف برميل بينما جاءت فنزويلا في المركز الخامس، رغم انخفاض صادراتها بمقدار 208 آلاف برميل يوميا إلى 927 ألف برميل.

 

وقد قفزت صادرات العراق النفطية إلى السوق الأميركية بمقدار 237 ألف برميل يوميا إلى 780 ألف برميل في فبراير/ شباط، وهو ثاني أكبر متوسط شهري منذ الغزو الأميركي في 2003.

المصدر : رويترز