يونكر: ارتفاع سعر اليورو لم يضر بعد الصادرات الأوروبية
آخر تحديث: 2008/4/15 الساعة 20:36 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/15 الساعة 20:36 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/10 هـ

يونكر: ارتفاع سعر اليورو لم يضر بعد الصادرات الأوروبية

 
قال رئيس وزراء لوكسمبورغ كلود يونكر إن ارتفاع سعر صرف اليورو لم يصل بعد إلى مستوى إلحاق ضرر بالصادرات الأوروبية.

 

وقد وصل سعر صرف اليور إلى 1.5912 دولار الخميس الماضي وهو أعلى مستوى له على الإطلاق ما يزيد تكلفة الصادرات الأوروبية بالنسبة للمستهلكين الأميركيين.

 

لكن لارتفاع قيمة العملة الأوروبية وجه آخر ذو فائدة. فهو يسهم في خفض معدل التضخم بخفض تكلفة الواردات النفطية المقومة بالدولار.

 

ولم يفصح يونكر الذي يترأس مباحثات شهرية بين دول  منطقة اليورو الخمس عشرة عن مستوى سعر الصرف لليورو الذي يعتقد أنه يضر بالصادرات الأوروبية.

 

وقال "في الوقت الحالي فإن سعر الصرف لا يؤثر بشكل كبير على الاقتصاد الحقيقي" مشيرا إلى أن قطاع الصادرات ينمو بشكل جيد, لكنه أكد في ذات الوقت أن "اللحظة ستأتي عندما يبدأ سعر الصرف في التسبب بضرر للاقتصاد الأوروبي".

 

وأعرب عن أمله في أن يصغي تجار العملة للملاحظات التي أبدتها الدول الصناعية السبع التي اجتمعت في واشنطن الأسبوع الماضي، وأن يولوا اهتماما أكبر لاتجاهات الاقتصاد بدلا من المضاربة على أساس معلومات قصيرة الأجل.

 

كما أكد يونكر أنه على ثقة بأن المسؤولين الأميركيين على يقين بأن الدولار القوي هو من مصلحة الاقتصاد الأميركي.

المصدر : أسوشيتد برس

التعليقات