الفاو: صناديق الاستثمار وراء أزمة الغذاء العالمية
آخر تحديث: 2008/4/11 الساعة 11:04 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/11 الساعة 11:04 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/6 هـ

الفاو: صناديق الاستثمار وراء أزمة الغذاء العالمية

غذاء البشر تحول إلى وقود ومضاربات تصب في بنوك الأغنياء (رويترز-أرشيف)

عزا مسؤول رفيع بمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) ارتفاع أسعار الأغذية العالمية إلى صناديق الاستثمار العالمية وضعف الدولار.
   
واستبعد خوسيه غراتسيانو الممثل الإقليمي للفاو في أميركا اللاتينية والكاريبي أن يكون سبب المشكلة "مؤامرة" ورجعه للمضاربات التي توقع استمرارها.
وقال غراتسيانو إن غياب الثقة بالدولار الأميركي جعل صناديق الاستثمار تبحث عن عوائد أعلى في السلع الأولية فبدأت أولا بالمعادن ثم بالأغذية.
 
وأضاف أن المستثمرين ضاربوا بسلع أولية كالقمح والذرة والأرز لانخفاض المخزونات بالسنوات الأخيرة بسبب تزايد الطلب بالأسواق الصاعدة ونقص المعروض بسبب ظروف المناخ بدول منتجة رئيسية.
  
ويقول خبراء زراعة برازيليون إن مخزونات بعض المحاصيل الغذائية هوت لأدنى مستوياتها في ثلاثة عقود.
 
فيما تستضيف العاصمة البرازيلية (برازيليا) الأسبوع القادم مؤتمرا للفاو يركز على نقص الأغذية في هاييتي، والوقود الحيوي، ودور المزارع الصغيرة.
 
وارتفعت أسعار الأغذية بشتى أنحاء العالم وساعدت في بعض الدول بارتفاع معدلات التضخم، وأثار ارتفاع أسعار الأرز والفول وسلع غذائية أساسية أخرى حوادث شغب في هاييتي هذا الأسبوع.
المصدر : رويترز