أوسلو تعد أغلى مدينة في العالم (الجزيرة-أرشيف)

أظهرت دراسة لبنك "يو.بي.أس" السويسري أن أوسلو ولندن وكوبنهاغن هي أغلى مدن في العالم بالنسبة للسياح، وذلك بسبب تقلب أسعار العملات.
 
وأدرجت الدراسة التي أعدها خبراء اقتصاد في البنك السويسري هذه المدن وهي عواصم النرويج وبريطانيا والدانمارك على التوالي على أنها أغلى ثلاث دول عالميا، في حين احتلت دبلن عاصمة جمهورية إيرلندا المرتبة الرابعة.
 
وفي المقابل أصبحت مدن في الولايات المتحدة أكثر رخصا بفضل ضعف الدولار، إذ احتلت نيويورك المرتبة الـ18 في ترتيب المدن الأكثر غلاء.
 
وأشار الباحثون إلى أن الانخفاض الشديد لسعر الدولار جعل من نيويورك مدينة أكثر رخصا بالنسبة للمتسوقين الأوروبيين. وازداد الغلاء في لندن بنسبة 26%.
 
وبين المدن الآسيوية تعد طوكيو عاصمة اليابان الأكثر غلاء تليها سول عاصمة كوريا الجنوبية ثم سنغافورة وهونغ  كونغ.
 
أما السياح الذين لا يملكون الكثير من المال فربما يكون من الأفضل لهم زيارة كوالالمبور عاصمة ماليزيا أو بوينس أيرس عاصمة الأرجنتين أو مومباي الهندية وهي أرخص ثلاث مدن بالنسبة للسياح.
 
لكن بالنسبة للسكان فإن الأمر مختلف بعض الشيء إذ تعتبر لندن أغلى المدن بعد الأخذ في الاعتبار معدل الإيجارات، تليها أوسلو ثم دبلن وكوبنهاغن ونيويورك.
 
ويعد سكان مدينة زيوريخ السويسرية الأفضل حالا من الناحية المادية بعد دفع الضرائب.
 
وعلى النقيض من ذلك فإن سكان العاصمة الإندونيسية جاكرتا يحصلون على أدنى أجر مقابل عملهم، يليهم سكان مومباي ونيودلهي عاصمة الهند.

المصدر : الفرنسية