بلغت قيمة مستلزمات الإنتاج التي استوردتها مصر من إسرائيل 151 مليون دولار منذ بداية تنفيذ بروتوكول المناطق الصناعية المؤهلة "الكويز" في ديسمبر/كانون الأول 2004 وحتى النصف الأول من 2007.
 
وبين التقرير نصف السنوي الصادر عن وزارة التجارة والصناعة المصرية أن واردات مصر من إسرائيل خلال النصف الأول من 2007 فقط بلغت 41 مليون دولار.
 
وكشف التقرير المنشور اليوم بصحيفة "الدستور" المصرية الخاصة عن تعديل بروتوكول المناطق الصناعية المؤهلة في أكتوبر/تشرين الأول 2007 حيث تم الاتفاق على تخفيض نسبة المكون الإسرائيلي من 11.7% إلى 10.5%.
 
كما طلب من الجانب الأميركي الموافقة على ضم محافظات الصعيد إلى البروتوكول التي تشمل 8 محافظات هي الفيوم وبني سويف والوادي الجديد والمنيا وأسيوط وسوهاج وقنا وأسوان.
 
ويسمح البرتوكول بدخول منتجات هذه المناطق إلى السوق الأميركية بدون أي رسوم مقابل التزام المنتجين المصريين باستيراد النسب المقررة للمنتج النهائي من إسرائيل.
 
وحدد التقرير الخامات المستوردة من إسرائيل وهي أقمشة نسيجية إسرائيلية بإجمالي 9.62 ملايين دولار ومواد كيماوية بإجمالي 28.8 مليون دولار وخيوط بإجمالي 12.1 مليون دولار.
 
وأكد التقرير أن إجمالي عدد الشركات المسجلة في وحدة الكويز حتى نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وصل إلى 689 شركة 57% منها في الإسكندرية والعاشر من رمضان وشبرا الخيمة.

المصدر : الألمانية