أعلنت وسائل إعلام رسمية في القاهرة عن تقدم خمس شركات بطلبات للحصول على كراسة شروط الرخصة الثانية للاتصالات الهاتفية الثابتة في مصر.

وأفادت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية أن الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات سيطرح مزادا للمنافسة على الرخصة يوم 19 يونيو/ حزيران المقبل، مما يجعل البلاد تقترب نحو إنهاء احتكار الشركة المصرية للاتصالات لهذا القطاع.

ولكن الوكالة لم تكشف عن أسماء الشركات التي طلبت كراسة شروط المشاركة بالمنافسة على الرخصة.

كما أكد رئيس مجلس إدارة المصرية للاتصالات إجراء الشركة محادثات لشراء شركة اتصالات بمنطقة الشرق الأوسط أو أفريقيا أو شرق أوروبا، للاستفادة من فرص التوسع الخارجية.

وقال عقيل بشير لرويترز إن المصرية للاتصالات تفضل شراء شركة قائمة فعلا بدلا من إقامة مشروع من الصفر، مضيفا أنه تجرى محادثات مع شركة لم يحددها.

وعبر الرجل عن أمله في استكمال صفقة لشراء شركة اتصالات قبل نهاية هذا العام، دون ذكر اسم الشركة المعنية.

"
الأرباح الصافية للمصرية للاتصالات ترتفع  إلى 464 مليون دولار
"
وارتفعت الأرباح الصافية للمصرية للاتصالات بنسبة 4.4% عام 2007 لتبلغ 2.534 مليار جنيه مصري (464 مليون دولار) بقيادة التوسع بخدمات الإنترنت والبيانات، وبيع خدمات لشركات اتصالات أخرى.

وأشارت الشركة المصرية إلى وصول عدد المشتركين في خدمات الهاتف الثابت التي تحتكرها في مصر، إلى 11.23 مليون مشترك نهاية العام الماضي.

المصدر : رويترز