النفط فوق 103 دولارات والذهب فوق 973 دولارا للأوقية (رويترز-أرشيف)

قفزت صباح اليوم بالتعاملات الآسيوية أسعار الذهب والدولار والعقود الآجلة للنفط، إذ بلغت الأخيرة مستوى قياسيا جديدا فوق 103 دولارات للبرميل.
 
وحدث الارتفاع الجديد بسعر النفط بعد إغلاق خط أنابيب رئيسي لتصدير الخام بالإكوادور وحريق بمحطة للغاز الطبيعي في أوروبا وتدفق مزيد من أموال الصناديق الاستثمارية لسوق النفط مع تراجع الدولار.
   
وقفز الخام الأميركي الخفيف للعقود تسليم أبريل/ نيسان 46 سنتا إلى 103.05 دولارات للبرميل بالتعاملات الصباحية المبكرة في آسيا، لكنه تراجع في وقت لاحق عن مستوى 103 دولارات.
   
واستقر خام القياس الأوروبي مزيج برنت عند 100.9 دولار للبرميل.
 
الدولار يهوي
وهوى الدولار لأدنى مستوى له في ثلاثة أعوام أمام الين وظل قريبا من مستويات قياسية منخفضة أمام عملات رئيسية أخرى.
   
وتراجع الدولار عن المستوى النفسي 105 ينات بالتعاملات الصباحية في آسيا ليهبط إلى 104.65 ينات، وهو أدنى مستوى له منذ مايو/ أيار 2005.
   
وقال متعاملون إن العملة الأميركية قد تواصل التراجع مع استمرار مشكلات الاقتصاد. 
   
قفزة ذهبية
حراك بالأسعار تشهده أسواق المال والسلع العالمية (الفرنسية-أرشيف)
وقفز الذهب لمستوى قياسي جديد فوق 973 دولارا للأوقية اليوم، بعد أن سجل النفط مستوى قياسيا مرتفعا جديدا قرب 103 دولارات للبرميل ومع هبوط الدولار أمام العملات الأخرى.
   
وسجلت أسعار الذهب للمعاملات الفورية في التعاملات الصباحية في آسيا973.1 دولارا للأوقية ارتفاعا من 969.7 دولارا أواخر المعاملات بسوق نيويورك الخميس.
   
وبلغت مكاسب الذهب منذ بداية العام الحالي أكثر من 16%.
 
هبوط الأسهم اليابانية
وهبطت الأسهم اليابانية في التعاملات المبكرة وفي مقدمتها أسهم شركات التصدير مع تأثرها سلبا بصعود الين أمام الدولار فيما تستمر مخاوف المستثمرين بشأن الاقتصاد وآثار أزمة الائتمان.
 
وتراجع مؤشر نيكي القياسي 280.12 نقطة أي بنسبة 2.01% إلى 13645.39 نقطة في الدقائق الـ15 الأولى للتعاملات ببورصة طوكيو فيما هبط مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.95% إلى 1326.76 نقطة.

المصدر : وكالات