مصر من أكبر مستوردي القمح في العالم (رويترز-أرشيف)

أعلنت الهيئة المصرية العامة للسلع التموينية الخميس عن دراستها تعديل شروط استيراد القمح لإدراج المزيد من بلدان المنشأ ومنها بعض الدول الأوروبية.

وأفاد سيد الحفني نائب رئيس الهيئة بأن الهيئة العامة للسلع التموينية تبحث في شروط ومواصفات شراء القمح في ضوء المواصفات العالمية لإتاحة الفرصة لمزيد من بلدان المنشأ للمشاركة في المناقصات.

وقال الحفني لرويترز إن الهيئة تجري تعديلات على مواصفات القمح الذي تستورده بلاده، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وتعتبر مصر من أكبر مستوردي القمح في العالم حيث تستورد ما يتجاوز ستة ملايين طن سنويا.

"
مصر اشترت منذ بداية السنة المالية الحالية في أول يوليو/ تموز الماضي كميات قمح لا تقل عن 5.04 ملايين طن
"
وقد اشترت مصر منذ بداية السنة المالية الحالية في أول يوليو/ تموز الماضي كميات قمح لا تقل عن 5.04 ملايين طن تضمنت 2.89 مليون طن من روسيا وكزاخستان و2.08 مليون طن من الولايات المتحدة و60 ألف طن من كندا.

يأتي ذلك في وقت شهدت فيه أسعار القمح ارتفاعا نسبيا أمس حيث أغلقت أسعار القمح الأميركي في سوق شيكاغو للسلع على 13.08 دولارا للبوشل تسليم مايو/ أيار المقبل مرتفعة 4.6% بعد تأثرها بتباين اتجاهات المستثمرين في البورصة.

وقد هبطت أسعار القمح الأميركي لأدنى مستوياتها على الإطلاق منذ 22 عاما خلال التعاملات المبكرة أمس في شيكاغو لتتخلى عن مكاسب عرفتها على مدى أربع جلسات في ظل توقعات بقيام المزارعين بزيادة المساحات المزروعة بالقمح للإفادة من المستويات القياسية في الأسعار التي شهدتها الأسواق مؤخرا.

المصدر : وكالات