العراق يسعى لزيادة إنتاجه اليومي من النفط بمقدار 500 ألف برميل يوميا (رويترز)
 
ستشكل الحكومة العراقية لجنة تتولى ملف الحقول النفطية الحدودية المشتركة مع دول الجوار، بعد نشر تقارير إعلامية حول استغلال إيران حقول نفط قرب الحدود.
 
وأفاد بيان صادر عن مجلس الوزراء العراقي اليوم الخميس أنه تقرر تشكيل لجنة تتولى الوصول لتفاهم حول إنتاج النفط من الحقول الحدودية بما يضمن حفظ حقوق العراق.
   
وأضاف البيان أن وكيل وزارة الخارجية يترأس اللجنة التي تضم مستشار رئيس الوزراء للشؤون القانونية، وممثلي وزارتي النفط والداخلية وهيئة المستشارين.
  
ونفت وزارة النفط العراقية معلومات تناقلتها وسائل الإعلام عن استغلال إيران آبارا نفطية قرب الحدود العراقية الإيرانية في محافظة ميسان (350 كلم جنوب بغداد).
   
ونقل المتحدث باسم وزارة النفط العراقية عاصم جهاد عن وزير النفط حسين الشهرستاني أن ثمة خلطا كبيرا في المعلومات خصوصا ما يتعلق منها بحقول مجنون في مدينة البصرة وهي حقول عراقية خالصة وتحت سيطرة عراقية.
  
وأضاف أن الخلاف في منطقة حقول أبوغرب بمدينة العمارة حيث يملك العراق وإيران حقولا نفطية مشتركة، وأشار إلى منع الإيرانيين فنيين عراقيين من الوصول إلى تلك الآبار حتى يتم ترسيم الحدود.
  
وأكد وزير النفط بداية الشهر في لندن أن الحكومة العراقية قررت رفع الإنتاج النفطي بـ500 ألف برميل إلى 2.9 مليون برميل من النفط يوميا قبل نهاية 2008.
  
ويبلغ إنتاج العراق الآن 2.4 مليون برميل يوميا، ووصلت الصادرات إلى مليوني برميل يوميا، وهي من أعلى المستويات لها منذ أبريل/نيسان 2003 تاريخ الاجتياح الأميركي للعراق، وذلك بفضل التحسن النوعي للظروف الأمنية  في الأشهر الأخيرة حسبما ذكره الشهرستاني.

المصدر : الفرنسية