الشهرستاني توقع ارتفاع إنتاج النفط العراقي لستة ملايين برميل في أربع سنوات (الفرنسية-أرشيف)

أعلن وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني توقف بلاده عن إمداد شركة النفط النمساوية "أو إم في" بالنفط جراء اتفاق تنقيب عن الخام وقعته مع حكومة إقليم كردستان العراق شمالي البلاد.

وقال الشهرستاني للصحفيين في فيينا الجمعة إن وقف تزويد الشركة بالنفط اتخذ اعتبارا من أول يناير/كانون الثاني الماضي وتم الوقف الفعلي.

وذكر مصدر في صناعة النفط أن الشركة كانت تحصل على نحو عشرة آلاف برميل يوميا من خام البصرة الخفيف.

وأكدت بغداد على أن كل اتفاقات النفط في العراق يجب أن تخضع لموافقة الحكومة المركزية معتبرة الاتفاقات التي أبرمتها الحكومة الكردية مع الشركات الأجنبية مخالفة للقانون.

من جهته لم يعلق توماس هومر المتحدث باسم "أو إم في" على هذا الإجراء مكتفيا بالقول إنه ليس لدى الشركة مشكلة في المعروض، معبرا عن اعتقاده بأن الاتفاقات المبرمة تنسجم مع الدستور العراقي.

الإنتاج والتطوير
كما توقع الشهرستاني ارتفاع إنتاج بلاده من النفط إلى ستة ملايين برميل يوميا في أربع سنوات.

"وزارة النفط العراقية تدعو شركات النفط العالمية قريبا لتقديم عروض لتطوير حقول النفط الجديدة
"
وقال لصحيفة تايمز اللندنية إن وزارة النفط العراقية ستدعو شركات النفط العالمية في فترة قريبة لتقديم عروض لتطوير حقول النفط الجديدة في البلاد.

وأضاف أن الحكومة لن تنتظر موافقة البرلمان المحلي على تشريع تأخر اعتماده يضع الإطار القانوني للاستثمار الأجنبي في قطاع النفط العراقي وستدعو الشركات الأجنبية للاستثمار في مشاريع لتطوير قطاع النفط.

المصدر : وكالات