يو بي إس أعلن في وقت سابق إلغاء نحو تسعة آلاف وظيفة (رويترز-أرشيف)

ذكرت وسائل إعلام سويسرية اليوم أن بنك يو بي إس -أكبر مديري الثروات في العالم من حيث الأصول- الاستغناء عن أربعة آلاف وخمسمائة وظيفة في المستقبل القريب.

واختلفت وسائل الإعلام في تحديد حجم التقليصات التي سيقدم عليها البنك السويسري، ففي حين قالت صحيفة سونتاجس تساتيتونج إن البنك السويسري قد يستقطع أربعة آلاف وخمسمائة وظيفة قالت صحيفة سونتاج إن البنك قد يسرح من ثلاثة آلاف إلى أربعة آلاف موظف.

ويبذل يو بي إس جهودا مضنية لإعادة بناء علامته التجارية المتضررة جراء الأزمة المالية العالمية، وتراجع البنك -بعد أن اضطرته استثمارات هائلة في أصول أميركية عالية المخاطر- إلى إسقاط أصول أكثر من أي بنك أوروبي آخر والحصول على دعم حكومي.

وكان البنك أعلن بالفعل إلغاء نحو تسعة آلاف وظيفة معظمها في الأنشطة المصرفية الاستثمارية ليصل إجمالي قوة العمل إلى ما دون ثمانين ألفا.

واعتبرت متحدثة باسم البنك أن تخفيضات الوظائف تمضي قدما بصورة كاملة وفق خطة محددة، ورفضت التعليق على تكهنات تتعلق بتخفيضات وظائف جديدة، نافية أي قرارات جديدة من هذا القبيل.

يذكر أن الحكومة السويسرية ضخت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي ستة مليارات فرنك (5.2 مليارات دولار) كاستثمار في يو بي إس وتم الاتفاق على تحويل الأصول الفاسدة إلى البنك المركزي السويسري، مما أدى إلى تحسين المشاعر نحوه. 

المصدر : رويترز