أغلق مؤشر داو جونز الصناعي مرتفعا الجمعة إلى مستوى 8635.42 نقطة (الفرنسية-أرشيف)

سجلت الأسهم الأميركية صعودا حادا نهاية الأسبوع مع مراهنة المستثمرين على تحسن إنفاق المستهلكين بفضل انخفاض أسعار النفط مما دفع أسهم شركات التجزئة للارتفاع. وشمل الصعود أسهم متاجر وول مارت التي قفزت بنحو 5%.

وتأتي هذه النتائج الإيجابية رغم بيانات حكومية تظهر خسارة أكثر من نصف مليون وظيفة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي جراء أسوأ أزمة مالية منذ سبعة عقود.

وارتفع مؤشر داو جونز الصناعي لأسهم الشركات الأميركية الكبرى في ختام تعاملات الجمعة بـ259.18 نقطة وهو ما يعادل 3.09% ليغلق عند مستوى 8635.42 نقطة.

وزاد مؤشر ستاندرد آند بورز 500 الأوسع نطاقا 30.85 نقطة أي ما يعادل 3.65% مسجلا مستوى 876.07 نقطة عند الإغلاق.

وتقدم مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا بـ63.75 نقطة أي ما يعادل 4.41% ليغلق عند مستوى 1509.31 نقطة.

وعلى مدار الأسبوع تراجع كل من مؤشري داو وستاندرد آند بورز بـ2.2% ومؤشر ناسداك بـ1.7%.

هبط الخام الأميركي في بورصة نيويورك   ليصل سعره 40.81 دولارا للبرميل (الفرنسية-أرشيف)
النفط
وفي أسواق النفط هوت أسعار الذهب الأسود بأكثر من 6% لتصل إلى أدنى مستوى لها في أربعة أعوام بعد الإعلان عن أكبر خفض وظيفي أميركي على مدى 34 عاما.

فقد أعلن عن الاستغناء في أكبر بلد مستهلك للطاقة بالعالم عن 533 ألف وظيفة في الشهر الماضي، وهو أضعف أداء منذ عام 1974 ويعزز سيل بيانات انكسار الاقتصاد والطلب التي تدفع أسعار الخام للانخفاض منذ أن سجلت ذروة فوق 147 دولارا للبرميل في يوليو/تموز الماضي في مؤشر كبير على الركود الاقتصادي.

فسجل الخام الأميركي هبوطا مقداره 2.86 دولار ليتحدد سعر التسوية للعقود الآجلة تسليم يناير/كانون الثاني عند سعر 40.81 دولارا للبرميل، وهو أدنى سعر تسوية منذ العاشر من ديسمبر/كانون الأول.

وفي لندن خسر مزيج القياس الأوروبي برنت 2.54 دولار مسجلا سعر 39.74 دولارا للبرميل.

العملة
وفي أسواق العملة ارتفع الدولار عند إغلاق الجمعة أمام اليورو ليسجل 78.64 سنت يورو مقابل 78.40 سنت يورو عند إغلاق الخميس.

كما ارتفع الدولار أمام الين ليسجل 92.84 ينا مقابل 92.2 ينا عند إغلاق الخميس.

المصدر : وكالات