الدول الفقيرة ستحتاج إلى 86 مليار دولار بحلول العام 2015 لتغطية تكلفة تكيفها مع التغيرات المناخية (رويترز-أرشيف)

يعاني صندوق الأمم المتحدة لمساعدة الدول الفقيرة في التكيف مع التغيرات المناخية من نقص في الموارد، لدرجة أنه قد لا يستطيع عقد اجتماعات في العام القادم.

 

وقال رئيس الصندوق ريتشارد مويونغي إن على الدول المانحة تقديم عدة ملايين من الدولارات لمساعدة الصندوق في الاستمرار ومساعدة الدول الفقيرة في التغلب على المشكلات الناتجة عن التغيرات المناخية وعلى الجفاف والفيضانات وارتفاع منسوب البحار وانخفاض إنتاج الغذاء.

 

ويعد المورد الأساسي لتمويل الصندوق تعرفة بقيمة 2% على مشروعات "آلية التنمية النظيفة"، وهو مشروع للأمم المتحدة يسمح للدول الغنية في الاستثمار في مشروعات الطاقة النظيفة في الدول النامية مقابل خفض انبعاثات الغازات الضارة بالبيئة.

 

وقال ميونغي إن أمانة الصندوق لم تتلق حتى الآن موازنته التي تبلغ أربعة ملايين دولار تغطي الفترة حتى منتصف العام القادم.

 

وأوضح أن موارد الصندوق ستصل إلى 900 مليون دولار في 2012، لكن المبلغ لن يفي باحتياجات الدول الفقيرة.

 

وقالت الأمم المتحدة إن الدول الفقيرة ستحتاج إلى 86 مليار دولار بحلول العام 2015 لتغطية تكلفة تكيفها مع التغيرات المناخية، وتطالب مؤسسات المساعدات في العالم بخمسين مليار دولار على الأقل.

 

ويحذر الخبراء من أن عدم الوفاء بالالتزامات التي قطعتها الدول لدعم الصندوق ستؤدي إلى نكسة للجهود التي تهدف إلى التوصل إلى اتفاق عالمي للمناخ يحل محل بروتوكول كيوتو.

المصدر : رويترز