المكسيك لا ترغب بفتح أسواقها أمام الصين لعدم وجود تكامل اقتصادي (الفرنسية-أرشيف)
حذر وزير الاقتصاد المكسيكي خيراردو وريث ماتيوس من توقيع اتفاقية للتجارة الحرة بين بلاده والصين، واصفا ذلك بالانتحار.

وأكد أن المكسيك بلد قوي في الصناعات اليدوية وهو النشاط ذاته الذي يحظي بقوة في الصين.

وأوضح أن بلاده لا ترغب في فتح أسواقها أمام الصين لعدم وجود تكامل اقتصادي بين البلدين، مشيرا إلى أن مثل هذه الاتفاقيات قد تتم مع دول زراعية صناعية مثل الأرجنتين والبرازيل، التي يمكن أن تصدر المواد الغذائية إلى الصين وتستورد في المقابل الصناعات اليدوية.

وقال ماتيوس إن التجارة في المكسيك تدور في إطار دول أميركا اللاتينية والولايات المتحدة وكندا، مضيفا أن "قيام المكسيك بالتصدير على نطاق واسع إلى الصين يعد مستحيلا دون الحصول على مساعدات مالية".

وتتراوح الصادرات المكسيكية إلى الصين سنويا بين 1.7 و1.8 مليار دولار، في حين يبلغ حجم وارداتها من العملاق الآسيوي أضعاف هذا الرقم.

المصدر : وكالات