برلسكوني لا يعارض انضمام روسيا إلى أوبك
آخر تحديث: 2008/12/13 الساعة 16:05 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/12/13 الساعة 16:05 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/16 هـ

برلسكوني لا يعارض انضمام روسيا إلى أوبك

أوبك تجتمع في الجزائر الأربعاء المقبل وتتجه لخفض الإنتاج دعما للأسعار (الأوروبية-أرشيف)

أبدى رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني عدم معارضته لانضمام روسيا إلى منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) التي ستعقد اجتماعا الأربعاء المقبل في الجزائر لبحث سياستها الإنتاجية.

وقال برلسكوني -وهو حليف قوي لروسيا أكبر منتج للنفط خارج أوبك- للصحفيين أثناء رحلة إلى بروكسل، إن موسكو "ستجلب عنصر العقلانية والإدراك السليم.. لن أعتبر ذلك شيئا سيئا".

وتأتي هذه التصريحات بعد تعبير الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف الخميس عن استعداد روسيا للقيام بأي إجراء من خفض إنتاجها النفطي إلى الانضمام لعضوية أوبك، دفاعا عن مصالحها ومساهمة في رفع أسعار النفط.

وتجتمع لجنة المتابعة في أوبك الثلاثاء المقبل في مدينة وهران الجزائرية عشية اجتماع طارئ يعقده أعضاء المنظمة هناك، وسط اتجاه لخفض الإمدادات دعما للأسعار.

"
مصدر:
اجتماع أوبك الطارئ الأربعاء المقبل سينعقد بمشاركة الدول الأعضاء البالغة 13 دولة إلى جانب دول منتجة للنفط خارج المنظمة منها روسيا
"
وأفاد مصدر قريب من الاجتماع بأن اللجنة ستتولى دراسة وضع سوق النفط على خلفية التطورات الأخيرة. ولهذه اللجنة التي تأسست عام 1993 مهام رئيسية تتضمن مراقبة إنتاج النفط وصادرات الدول الأعضاء في أوبك.

وذكر المصدر أن اجتماع أوبك الطارئ سينعقد بمشاركة الدول الأعضاء في المنظمة والبالغة 13 دولة إلى جانب دول منتجة للنفط خارج المنظمة منها روسيا.

وتوقع رئيس أوبك وزير الطاقة والمناجم الجزائري خليل شكيب أن يشهد اجتماع وهران تخفيضات في إمدادات المنظمة من أجل ضمان التوازن بين العرض والطلب.

دعوات وأسعار
ودعا عضو المجلس الأعلى للبترول في الكويت موسى معرفي أوبك إلى الاتفاق على خفض إنتاجها بحجم 1.5 مليون برميل يوميا خلال اجتماعها بالجزائر إذا أرادت رفع أسعار النفط إلى 50 دولارا للبرميل. وحث على تنسيق المنظمة مع دول منتجة خارجها -وخاصة روسيا- لدعم الأسعار.

وعزا معرفي ارتفاع أسعار النفط القياسي الذي بلغ 147.27 دولارا في يوليو/تموز الماضي إلى ضغط المضاربات في الأسواق العالمية.

وكانت أسعار النفط الخام الأميركي الخفيف أمس قد أغلقت منخفضة في نيويورك بعد رفض مجلس الشيوخ الأميركي خطة لإنقاذ صناعة السيارات، وذلك بعد ارتفاعها بنسبة 10% أمس الأول نتيجة توقعات بخفض إنتاج أوبك في اجتماع وهران.

وكانت أوبك قد قررت خفض إنتاجها اعتبارا من بداية الشهر الماضي بمقدار 1.5 مليون برميل يوميا لدعم الأسعار المتراجعة.

وأعلنت أمانة المنظمة أمس عن ارتفاع متوسط سعر خاماتها إلى 40.12 دولارا الخميس بزيادة بلغت 2.18 دولار عن اليوم السابق.

المصدر : وكالات

التعليقات