قادة الاتحاد في صورة تذكارية في يوم القمة الأول (الفرنسية)

قال رئيسا وزراء إيطاليا ولوكسمبورغ إن قادة الاتحاد الأوروبي أقروا في قمة في بروكسل ملامح خطة لإنقاذ اقتصاد الاتحاد الأوروبي من الركود قيمتها 200 مليار يورو.
 
وقال رئيس وزراء لوكسمبورغ إيف ليتيرمي أمس "مبدئيا نعم (اتفقنا), لكن سيكون النص لدينا غدا" أي اليوم الجمعة.

وأضاف متحدثا بعد نهاية اليوم الأول من القمة "أعتقد أننا سنتفق بشكل واسع مع الخطوط التي اقترحتها المفوضية الأوروبية".
 
البنك المركزي الأوروبي تحدث الشهر الماضي عن 12 مليون عاطل بالاتحاد  (الأوروبية-أرشيف)
الضرائب والقروض

ودعت المفوضية الشهر الماضي حكومات الاتحاد إلى دفع 200 مليار دولار في شكل تخفيضات ضريبية وقروض ميسرة إلى قطاع الصناعة, وضمانات قروض لتشجيع النمو.
 
ويمثل المبلغ 1.5% من إجمالي الناتج المحلي الخام للاتحاد الأوروبي الذي دخل رسميا مرحلة الركود بسبب الأزمة المالية العالمية.
 
وهوت الأزمة بثقة الأوروبيين في اقتصاداتهم إلى أدنى مستوياتها خلال 15 عاما حسب استطلاع للرأي نشر الشهر الماضي.
 
وكان من بين خطط أقرها قبل عشرة أيام وزراء مالية الاتحاد لمحاربة الركود دعم رأس مال بنك الاستثمار الأوروبي (ذراع الإقراض التابعة للاتحاد) ليستطيع تمويل السيارات الجديدة والطاقة ومشاريع مساعدات إقليمية.

المصدر : وكالات