تراجعت سوق دبي بمستوى قياسي في أكتوبر/تشرين الأول الماضي تأثرا بالأزمة المالية (الفرنسية-أرشيف)

قال وزير الاقتصاد بدولة الإمارات سلطان بن سعيد المنصوري إن النمو الاقتصادي لبلاده لن يتأثر بالأزمة المالية العالمية في العام 2008 ولكن 2009 سيكون عام اختبار.

واعتبر المنصوري في حديث للصحفيين على هامش مؤتمر في أبو ظبي أن عام 2008 لن يتسبب في إشكالات لاقتصاد الإمارات ولن يؤثر على النمو، غير أنه حذر من أن العام المقبل سيكون عام اختبار لبلاده وللاقتصاد العالمي.

واستدرك الوزير بالقول إن بلاده قد تواصل تحقيق نمو اقتصادي في العام 2009 رغم التباطؤ الاقتصادي العالمي.

تغطية خاصة
تراجع التضخم
من ناحية أخرى قال مسؤولون تنفيذيون شاركوا في قمة رويترز الاقتصادية في الشرق الأوسط، إن الأزمة المالية ستفيد في تهدئة التضخم والقضاء على المضاربات الضارة في منطقة الخليج.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة زعبيل للاستثمار الإماراتية إن المنطقة ستواصل النمو ولكن بمعدلات أكثر ثباتا وأكثر قابلية للاستمرار، وإن العوائد غير المنطقية نتيجة المضاربة ستختفي.

وتوقع مدير الاستثمار في بنك برقان الكويتي ريتشارد وبستر إلغاء أو تأجيل بعض المشاريع لكنه قال إن هذا ليس أمرا سيئا لأنه سيهدأ التضخم.

وكان سوقا الإمارات في أبو ظبي ودبي هبطا خلال الشهر الماضي بشكل كبير تأثرا بالأزمة المالية العالمية، كما تراجع مستوى الاستثمار بسبب أزمة السيولة البنكية، رغم تدخلات الحكومة المتكررة لطمأنة السوق.

المصدر : وكالات