ارتفاع بورصة طوكيو بعد عودة الثقة إلى المستثمرين على خلفية سلسلة من حزم الحوافز الاقتصادية (الفرنسية-أرشيف)

أنهت بورصة طوكيو التعاملات الصباحية على ارتفاع بعد عودة الثقة إلى المستثمرين على خلفية سلسلة من الحوافز الاقتصادية, وانخفض سعر النفط في بورصات آسيا بينما استقر سعر الدولار.

وقفز مؤشر نيكي القياسي بنسبة 3.74% مضيفا 320.89 نقطة ليصل إلى 8897.87 نقطة.
 
وكان المؤشر تراجع بنسبة 5% يوم الجمعة الماضي. وكانت سوق طوكيو مغلقة أمس الاثنين بمناسبة عطلة وطنية.
 
وارتفع مؤشر توبكس 28.83 نقطة أي بـ3.19% ليصل إلى 895.95 نقطة.
 
وفي هونغ كونغ ارتفع مؤشر هانغ سنغ بـ0.2% بينما ارتفع مؤشر كوسبي في بورصة سول بـ1.2%.

وانخفضت مؤشرات البورصة بسنغافورة وشنغهاي بأكثر من 1%.
 
تراجع اليورو
وفي أسواق العملة تراجع اليورو أمام الدولار إلى 1.2613 مقابل 1.2651 دولار أمس في نيويورك.
 
كما تراجع الدولار مقابل الين الياباني إلى 99.01 ينا مقابل 99.18 ينا في نيويورك مساء أمس الاثنين.
 
وانخفضت العملة الأوروبية أمام الين إلى 124.86 ينا مقابل 125.36 ينا في نيويورك.
 
ارتفاع الذهب
أما أسعار الذهب فقد صعدت في سنغافورة بنسبة 1% مع تركيز المستثمرين على تحركات الدولار الأميركي قبل تخفيضات متوقعة لأسعار الفائدة من بنوك مركزية رئيسية وانتخابات الرئاسة الأميركية.

وسجل الذهب للمعاملات الفورية 729.50 دولارا للأوقية مرتفعا 7.15 دولارات عن مستوى الإغلاق في سوق نيويورك.
 
تراجع النفط
وواصلت أسعار النفط للعقود الآجلة التراجع في التعاملات الآسيوية الثلاثاء بعد أن منيت بخسائر بلغت حوالي 6%  في الجلسة السابقة بفعل تجدد المخاوف من ركود اقتصادي عالمي ومع عزوف المستثمرين عن القيام بمراهنات كبيرة قبيل انتخابات الرئاسة الأميركية.

ارتفاع سعر الذهب 1% (رويترز-أرشيف)
وتراجع الخام الأميركي  الخفيف للعقود تسليم ديسمبر/كانون الأول 57 سنتا إلى 63.34 دولارا للبرميل عقب هبوطه حوالي أربعة دولارات في الجلسة السابقة بعد أن شهد أكتوبر/تشرين الأول أكبر هبوط شهري لأسعار النفط.

وانخفض خام القياس الأوروبي مزيج برنت 78 سنتا إلى 59.70 دولارا.

وتواصل أسعار النفط الهبوط من أعلى مستوى لها على الإطلاق البالغ 147.27 دولارا للبرميل الذي سجلته في يوليو/تموز الماضي، فيما تلحق أزمة الائتمان ضررا بالاقتصاد الحقيقي وتقيد استخدام الوقود في الولايات المتحدة -أكبر مستهلك للنفط في العالم- وفي دول مستهلكة رئيسية أخرى.

المصدر : وكالات