ارتفاع مؤشر داكس الألماني 2.07% (رويترز)

ارتفعت الأسهم الأميركية في يوم الانتخابات الرئاسية بالولايات المتحدة كما صعدت الأسهم الأوروبية والخليجية والمصرية وسط مخاوف بشأن الاقتصاد وتراجع الأسهم.

فقد قفزت أسعار الأسهم في وول ستريت بينما يواجه ملايين الأميركيين تدهورا في أسعار العقارات وقيود الائتمان وحالة عدم اليقين بشأن سوق الوظائف وهم يشاركون بالتصويت في الانتخابات الرئاسية.

ويرى المحللون أن فوز أي من المتنافسين على الرئاسة لن يدعم أسواق الأسهم أكثر من الآخر.

وتوقعوا اتجاه الأسهم للتعافي بغض النظر عن المرشح الذي سيفوز في الانتخابات حيث سيقود سياسة المتنافسين على الرئاسة الجمهوري جون ماكين والديمقراطي باراك أوباما وبشكل كبير ضعف الاقتصاد والتدخل الحكومي الأخير لمواجهة انهيار النظام المالي العالمي.

وارتفع مؤشر داو جونز 178 نقطة تعادل نسبة 1.91% إلى 9210 نقاط بينما صعد مؤشر "ستاندارد أند بورز500" بمقدار 21.30 نقطة تعادل 2.20% مسجلا 990.80 نقطة. كما ارتفع مؤشر "ناسداك100" الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا 27.50 أي بنسبة 2.05% إلى 1369 نقطة.

وكانت السوق الأميركية قد أغلقت أمس على تباين في أداء مؤشرات الأسهم وسط تعاملات قليلة.

وأوروبيا ارتفع مؤشر "فايننشال تايمز 100" البريطاني بنسبة 2.22% بينما صعد مؤشر "كاك40" الفرنسي 2.16% ومؤشر داكس الألماني بنسبة 2.07%.

أسواق عربية
وخليجيا ارتفعت مؤشرات البورصات في دول الخليج وسط تعاملات هادئة بينما ابتعد المشترون عن الأسواق لمخاوف من تسجيل المزيد من التراجع في الأسعار.

"
مؤشر البورصة السعودية "تداول" أكبر سوق للأوراق المالية العربية يرتفع بنسبة 2.65% وأسهم الخليج خسرت 400 مليار دولار منذ بداية هذا العام
"
وصعد مؤشر البورصة السعودية "تداول" أكبر سوق للأوراق المالية العربية بنسبة 2.65% ليغلق على مستوى أعلى من 6000 نقطة لأول مرة في أسبوعين.

وارتفع مؤشر سوق الكويت للأوراق المالية لثاني أكبر بورصة عربية بنسبة 0.35% مسجلا 9715.90 نقطة رغم تراجع قطاع البنوك القيادي بنسبة 2.15%.

وفي الإمارات ارتفع مؤشر سوق دبي المالي بنسبة 0.3% إلى 2915.53 نقطة رغم ارتفاع سهم شركة إعمار القيادي بنسبة 2.1%. كما أغلق مؤشر بورصة أبو ظبي مرتفعا بنسبة 0.8% إلى 3384.39 نقطة.

أما سوق الدوحة للأوراق المالية فقد أغلق مرتفعا 1.5% بينما صعد مؤشر سوق مسقط ليغلق على زيادة بنسبة 0.6%.

تغطية خاصة
وقد خسرت بورصات دول الخليج العربية 250 مليار دولار من قيمة الأسهم السوقية الشهر الماضي جراء مخاوف من الأزمة المالية العالمية وبلغت قيمة البورصات الخليجية 750 مليار دولار حاليا خاسرة 400 مليار دولار منذ بداية هذا العام.

وفي القاهرة ارتفع مؤشر "كيس30" القياسي للأسهم المصرية بنسبة تجاوزت 3% مواكبا ارتفاع أسواق الخليج العربية وسط مكاسب كبيرة لأسهم الشركات الكبرى ومنها أوراسكوم للإنشاء والصناعة.

وصعد مؤشر مصر الثاني هيرميس بنسبة 2.82% مسجلا 479.69 نقطة في حين انخفض مؤشر التجاري الدولي الأوسع نطاقا بنسبة 0.19%.

المصدر : وكالات