اتحاد العمال الأميركي يناشد الحكومة مساعدة صناعة السيارات
آخر تحديث: 2008/12/1 الساعة 02:03 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/12/1 الساعة 02:03 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/4 هـ

اتحاد العمال الأميركي يناشد الحكومة مساعدة صناعة السيارات

شركات صناعة السيارات تقدم برامج لإعادة هيكلتها للكونغرس (الأوروبية-أرشيف)

ناشد رئيس اتحاد عمال السيارات بالولايات المتحدة الحكومة مساعدة الصناعة الوطنية بينما تضع أكبر ثلاث شركات منها اللمسات النهائية على خطط لتحقيق الاستقرار لإرسالها للكونغرس.

وقال رون غيتلفينغر "إننا لا نستطيع تحمل رؤية هذه الشركات وهي تواجه الفشل".

كما دعا الكونغرس إلى الموافقة على هذه المساعدة لقطاع السيارات خلال جلسته الخاصة التي ستعقد بالثامن من الشهر الجاري.

وأضاف غيتلفينغر أن خطة الإنقاذ البالغة قيمتها 25 مليار دولار لصناعة السيارات ليست إنقاذا للشركات في مأزق مالي، بل هي قروض لكي تستطيع تجاوز أزمتها.

ويطالب زعماء الديمقراطيين ببرنامج عمل أولي من شركات كرايسلر وفورد موتور وجنرال موتورز قبل تحديد موعد للتصويت على مساعدة اتحادية جديدة.

وينتظر أن تكون هذه البرامج معدة الثلاثاء المقبل، وسينظر فيها بجلستي استماع لمجلس الشيوخ الأربعاء المقبل ومجلس النواب الجمعة القادم.

وفي حالة رضا المشرعين عن هذه البرامج، فقد يجتمع الكونغرس الأسبوع بعد المقبل للنظر بخطة إنقاذ قطاع صناعة السيارات لمواجهة الأزمة المالية.

"
أعضاء بالكونغرس منقسمون حول مساعدة صناعة السيارات وسط حذر العديد منهم بشأن دعم خطة إنقاذ جديدة
"
وما زال أعضاء بالكونغرس منقسمين حول مساعدة صناعة السيارات، وسط حذر العديد من أعضاء مجلسيه بشأن دعم خطة إنقاذ جديدة بعد خطة الإنقاذ المالي المقرة البالغة سبعمائة مليار دولار.

وقال السيناتور الديمقراطي روبرت منندز أحد أعضاء جمعية الشيوخ لشؤون البنوك للإسكان والمدن التي تجتمع الأربعاء المقبل للنظر ببرامج شركات السيارات، إنه ينبغي على هذه الشركات تقديم برامج تظهر كيفية إعادة هيكلة هذه الصناعة.

وطلبت رئيسة النواب نانسي بيلوسي وزعيم الغالبية بالشيوخ هاري ريد وهما من الديمقراطيين من الرؤساء التنفيذيين لكرايسلر وفورد وجنرال موتورز، بتضمين برامجهم مواكبة معايير الاقتصاد باستهلاك الوقود وتغطية الرعاية الصحية والتقاعد للعمال وتعويضات دافعي الضرائب وإلغاء حزمة دفعات مالية وحصص للرؤساء التنفيذيين لهذه الشركات ومشاركة الحكومة بالأرباح مستقبلا.

المصدر : وكالات

التعليقات