السلع الأولية أول الخاسرين من الأزمة العالمية
آخر تحديث: 2008/11/3 الساعة 23:13 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/3 الساعة 23:13 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/6 هـ

السلع الأولية أول الخاسرين من الأزمة العالمية

الكساد يهدد دول العالم خاصة المنتجة للسلع (الفرنسية-أرشيف) 

قال نائب محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي محمد الجاسر إن الاقتصاد العالمي يبدو في طريقه إلى كساد، وإن الدول المنتجة للسلع الأولية، ستتضرر أكثر من غيرها.
 
وأكد في كلمة عن الأزمة المالية العالمية في بنك اليونان المركزي بالعاصمة أثينا أن المبالغة في التحرر تزيد من المخاطر.
 
وأضاف "أعتقد أننا في قلب الأزمة المالية، والبنوك المركزية أدت واجبها بزيادة السيولة والمفترض في هذه الإجراءات أن تحمي الاقتصاد العالمي".
   
وقال إن اضطرابات أسواق النفط هذا العام لم يسبق لها مثيل وإنها تفاقمت بسبب المضاربات، وبين أن الأزمة المالية الراهنة أصبحت عالمية بسرعة أكبر من أزمات سابقة بسبب انتهاكات بنوك الاستثمار.
   
وأدت المخاوف من تباطؤ الاقتصاد العالمي إلى تهاوي أسعار النفط إلى أقل من النصف عن مستوياتها القياسية، التي تجاوزت 147 دولارا للبرميل في يوليو/تموز الماضي.
المصدر : رويترز

التعليقات