رئيس الوزراء الإسباني متحدثا عن الإجراءات المساعدة على سداد القروض (رويترز) 

أعلن رئيس الوزراء الإسباني خوسيه ثاباتيرو أن حكومته قررت تأجيل دفع 50% من قيمة الرهن العقاري لمدة سنتين، بالنسبة للعاطلين عن العمل، والأشخاص ذوي الأعباء الأسرية المرتفعة.
 
وأشار ثاباتيرو إلى أن حكومته ستعمل على خفض الفروق الضريبية التي يحصل عليها من يسدد القرض العقاري شهريا، وتصل نسبة الخفض في مجمل القرض إلى 2%.
 
وأضاف أن هذا الإجراء الجديد سيستفيد منه من يبلغ إجمالي دخلهم 33 ألف يورو سنويا، وأنه يستهدف 3.5 ملايين شخص، كما يستفيد نصف مليون إسباني من الإجراء الأول الخاص بتأخير دفع 50% من مستحقات الرهن العقاري.
 
وقال وزير العمل والهجرة ثيليستينو كورباتشو إن الحكومة بدأت إجراءات لدعم التوظيف ومساعدة الشركات على الاحتفاظ بالعمال، منوها إلى أن المشكلة الكبرى التي تواجه الشركات الإسبانية هي نقص السيولة.
 
وأضاف كورباتشو أن من شأن هذه الإجراءات تطوير قطاع الاقتصاد، وتوقع المسؤول الإسباني أن يشهد الموقف المالي تحسنا خلال الأشهر القليلة القادمة، مع أن الأزمة "ستتطلب وقتا طويلا" حتى تعود الأوضاع إلى ما كانت عليه.
 
وأكد كورباتشو أن اقتصاد البلاد لن يكون جيدا خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2009، مضيفا أنه سيشهد تحسنا فعليا بحلول 2010، وسيصبح "أكثر صلابة".

المصدر : الألمانية