بوش بين عدد من القادة المشاركين في قمة آبيك (رويترز)

تعهد زعماء دول أعضاء في منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والهادئ (آبيك) بدفع الجهود الرامية إلى تحقيق انفراجة في جولة الدوحة قبل نهاية العام الجاري وإصلاح النظام المالي الدولي في إطار سعيهم لمواجهة الأزمة المالية ومنع الاقتصاد العالمي من الانزلاق في ركود عميق.
 
وقال الزعماء خلال القمة المنعقدة في ليما عاصمة بيرو يومي السبت والأحد إنهم سيدعمون الإصلاح الشامل لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي في وقت يحتاج فيه عدد من الدول لمساعدات تجنبها تداعيات الأزمة المالية.
 

"
اقرأ أيضا:
الإعصار المالي

تغطية خاصة
"

وأكدوا أن اللحظة الراهنة تبرز أهمية إصلاح النظام المالي من أجل حماية الاقتصادات، مشددين على الحاجة إلى استعادة الثقة واحتواء الآثار الطويلة المدى التي تسببها الأزمة المالية العالمية على المنطقة، كما أكدوا دعمهم لتوصيات مجموعة العشرين التي صدرت الأسبوع الماضي في واشنطن عقب اجتماع قادة دول المجموعة.
 
وأصدر زعماء هذه الدول، ومن بينهم الرئيس الأميركي جورج بوش والصيني هو جينتاو والروسي ديمتري ميدفيديف ورئيس الوزراء الياباني تارو أسو، بيانا بعد بدء اجتماعاتهم كرروا فيه أجزاء كبيرة من إعلان مجموعة العشرين، حيث شارك تسع من الدول الأعضاء في آبيك في هذه الاجتماعات.
 
وأشار الزعماء في ليما إلى أن المباحثات تناولت "الإجراءات التي يتخذها أعضاء آبيك بصورة فردية أو جماعية من أجل استعادة الثقة" وإبقاء المنطقة "على طريق النمو الطويل المدى".
 
وكان بوش قال في كلمة له بافتتاح القمة إن بلاده ستعمل بدأب في الأسابيع المقبلة لتحقيق انفراجة في محادثات التجارة العالمية مما يمهد السبيل أمام ختام ناجح لجولة الدوحة التي بدأت قبل سبع سنوات مضيفا أن التغلب على الأزمة المالية سيتطلب وقتا.

وقبل بدء القمة انتقد كل من رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر ونظيره المكسيكي فيلب كالديرن الولايات المتحدة لمسؤوليتها عن الأزمة المالية العالمية مطالبين بإصلاح النظام المصرفي العالمي.
 
متظاهرون ينددون بزيارة بوش محملين إياه مسؤولية انتشار الفقر وانتهاك حقوق الإنسان    (رويترز)
وفي الوقت نفسه احتشد المئات من الطلاب أمام مقر إقامة السفير الأميركي في بيرو للتنديد بزيارة الرئيس بوش لبلدهم، وحملوه مسؤولية انتشار الفقر وانتهاك حقوق الإنسان.
 
وهذه المظاهرة هي الثانية التي تخرج ضد بوش الذي يقوم بآخر جولة خارجية له كرئيس إذ سيترك السلطة في شهر يناير/كانون الثاني 2009 لخلفه المنتخب باراك أوباما. 


المصدر : وكالات