تكلفة الإقامة لليلة واحدة في أفخم أجنحة فندق أتلانتيس 25 ألف دولار (رويترز)

افتتح في دبي فندق أتلانتيس المقام فوق جزيرة النخلة الصناعية بينما تشهد فيها سوق العقارات بالإمارة تباطؤا متزايدا في ظل الأزمة المالية العالمية.

وافتتح المنتجع الذي بلغت تكاليف إقامته 1.5 مليار دولار بحضور نجوم الصف الأول في العالم من أوبرا وينفري إلى تشارليز ثيرون وشهد عرضا كبيرا للألعاب النارية.

ويضم فندق أتلانتيس دبي بأقواسه الوردية المرتفعة في سماء دبي حوضا مائيا يحتوي على 65 ألف كائن بحري منها أسماك القرش وثعابين البحر وأسماك الراي.

وأما تكلفة الإقامة لليلة واحدة في أفخم أجنحة الفندق المطل على دبي فتبلغ 25 ألف دولار، وهو مبلغ يتجاوز قدرة السائح العادي.

وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة كيرزنر إنترناشيونال سول كيرزنر إن موقع أتلانتيس على جزيرة النخلة مثالي لأنه متعلق بالمحيط وبالأسماك وبفكرة وأسطورة أتلانتا القديمة.

وأضاف أن دبي تشهد تطورا ملحوظا لتصبح مقصدا سياحيا بارزا في موقع جيد سواء كان الزوار من أوروبا أو روسيا أو من الشرق الأوسط أو الشرق الأقصى أو من الهند أو الصين أو أي مكان آخر.

وأشار كيرزنر -الذي صنع اسمه ببناء مدينة الشمس في جنوب أفريقيا ومنتجع جزيرة الفردوس في جزر البهاما- إلى أن التوقيت الحالي ليس مناسبا لافتتاح منتجع بتكلفة 1.5 مليار دولار ولكن الهدف هو المدى المتوسط والطويل بحيث يمكن أن يصبح الموقع من أهم المقاصد السياحية في العالم.

"
كيرزنر استبعد أن يكون هناك مكان بمنأى تام عن التأثر بالأزمة المالية متوقعا  أن تكون دبي بوضع أفضل من غيرها من المقاصد السياحية
"
واستبعد كيرزنر أن يكون هناك مكان بمنأى تام عن التأثر بالأزمة المالية إلا أن دبي ولاتصالها الجيد بالأسواق المختلفة فيحتمل أن تكون بوضع أفضل من غيرها من المقاصد السياحية.

وأوضح أن نسبة الإشغال بالفندق تراوحت بين 77 و78% منذ فتح أبوابه يوم 24 سبتمبر/أيلول الماضي.

وذكرت كبيرة مندوبي المبيعات في شركة الجبل للعقارات رحاب جودة أن أسعار العقارات في نخلة الجميرة تراجعت بنحو 40% منذ سبتمبر/أيلول الماضي.

وتأتي إقامة هذا المنتجع والفندق الفاخر في وقت تراجعت فيه أسعار العقارات في الإمارة.

المصدر : رويترز