بوش يستقبل المشاركين في قمة واشنطن وشافيز ينتقدها
آخر تحديث: 2008/11/15 الساعة 06:39 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/15 الساعة 06:39 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/18 هـ

بوش يستقبل المشاركين في قمة واشنطن وشافيز ينتقدها

جورج بوش (يمين) مستقبلا رئيس وزراء أستراليا ضمن المشاركين في قمة واشنطن  (الفرنسية)

استقبل الرئيس الأميركي جورج بوش في واشنطن زعماء مجموعة العشرين الذين يبدؤون السبت مباحثات بشأن سبل مواجهة الأزمة المالية العالمية، فيما انتقد الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز ذلك اجتماع واعتبره مضيعة للوقت.

وقال الرئيس بوش خلال حفل عشاء على شرف المشاركين في قمة واشنطن إنه لا يمكن حل الأزمة المالية بين عشية وضحاها لأنها لم تظهر بين عشية وضحاها، مؤكدا أن الخروج منها سيتأتي بفضل الإصرار والتعاون بين مختلف الأطراف.

وكان الرئيس الأميركي قال قبل ذلك الحفل إن "التدخل الحكومي لن يعالج جميع المشكلات وينبغي ألا يكون الهدف المزيد من التدخل الحكومي بل التدخل الحكومي الذكي".

وحسب وثيقة حصلت عليها وكالة الأنباء الألمانية فإن القوى الاقتصادية الكبرى في العالم تعتزم من خلال قمة واشنطن تضييق الفجوات التنظيمية في مراقبة أسواق المال العالمية.

وحسب معلومات الوكالة فإن الاتفاق على هذا المبدأ يعد من النقاط الرئيسية في الاتفاق المشترك الذي سيصدره قادة مجموعة العشرين. وقد جرى التوصل إلى اتفاق بشأن المسألة التنظيمية خلال اجتماع مفاوضي الدول المشاركة في القمة.

وتتباين التوقعات إزاء قمة واشنطن، حيث يبدو أن تصريحات بوش لا توافق وجهة نظر الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي طالب بتغيير "قواعد اللعبة" في عالم المال.

ومن جهتها عبرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل عن دهشتها لسماع التحذيرات من فرض مزيد من الرقابة على الأسواق المالية قبل أن تتم معالجة الأزمة المالية العالمية بشكل تام.

وكانت ميركل قد عبرت عن تفاؤلها بشأن فرص نجاح هذه القمة في وقت سابق الجمعة.

غوردون براون يؤكد أن الحمائية تمثل الطريق إلى الانهيار (رويترز)

تحذير من الحمائية
أما رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون فقد بدا حذرا من الإدارة الأميركية الجديدة بقيادة الرئيس المنتخب باراك أوباما الذي يتوقع أن ينظر بشكل غير ودي للسياسة الأميركية تجاه التجارة العالمية بعد استلامه منصبه يوم 20 يناير/كانون الثاني المقبل. 

وقال براون إن من المهم التأكيد على أن "الحمائية تمثل الطريق إلى الانهيار".

وستكون هذه القمة الأولى ضمن سلسلة اجتماعات مع مسؤولين أميركيين، ويتوقع أن يجرى الاجتماع التالي في الربع الأول من عام 2009، ومن المرجح أن يكون بعد انتهاء ولاية بوش الحالية وتسلم الرئيس المنتخب باراك أوباما مهامه.

وقال الفريق الانتقالي لأوباما إنه سيرسل وزيرة الخارجية الأميركية السابقة مادلين أولبرايت والعضو الجمهوري السابق في الكونغرس جيم ليش لتمثيله في قمة مجموعة العشرين لزعماء العالم لبحث مواجهة الأزمة المالية العالمية.

هوغو شافيز: اجتماع واشنطن مضيعة للوقت لأنه يستبعد الفقراء (رويترز-أرشيف)

انتقاد شافيز
وقد هاجم الرئيس الفنزويلي اجتماع واشنطن وقال إنه مضيعة للوقت لأنه يستبعد الفقراء ويستضيفه أناس هم سبب المشكلة.

وقال شافيز "حقيقة لا أعرف ماذا سيفعلون في واشنطن، المُضيف هو الملوم"، محملا الرئيس الأميركي مسؤولية تلك الأزمة.

وألقى شافيز في كلمة وجهها عبر التلفزيون إلى مؤيديه باللوم في تباطؤ الاقتصاد العالمي على إطلاق العنان للرأسمالية، وأكد أنه يعتزم الدعوة إلى اجتماع بديل في كراكاس لزعماء الدول الصغيرة لمناقشة الأزمة.

المصدر : وكالات

التعليقات