يتوقع اقتصاديون استمرار البنك المركزي في خفض أسعار الفائدة (الفرنسية - أرشيف)

قال بنك إنجلترا المركزي إنه يتوقع انخفاض معدل التضخم ببريطانيا إلى ما دون المستوى المستهدف، وهو 2% في العام القادم.

 

وقد ارتفع معدل التضخم ببريطانيا إلى 5.2% في سبتمبر/ أيلول الماضي بسبب ارتفاع أسعار الغذاء والوقود.

 

ويترنح الاقتصاد البريطاني حاليا على حافة الركود. وقال محافظ البنك ميرفن كنغ للصحافيين إن البنك يتوقع أن يؤدي انخفاض الإنفاق الذي يتسبب فيه الركود الاقتصادي إلى وقف ارتفاع الأسعار وبالتالي إلى انخفاض معدل التضخم إلى ما دون المستوى المستهدف.

 

ويعد سعر الفائدة أكبر سلاح في يد بنك إنجلترا للسيطرة على التضخم. ويعنى خفض سعر الفائدة زيادة معدل التضخم عن طريق تشجيع الإنفاق.

 

وخفض بنك إنجلترا سعر الفائدة الرئيسي هذا الشهر بنسبة 1.5% في محاولة لدعم الاقتصاد وهي نسبة جاءت أعلى من توقعات المحللين.

 

ويصل معدل الفائدة حاليا إلى 3% وهي الأدنى منذ خمسينيات القرن الماضي.

 

ويتوقع اقتصاديون استمرار البنك المركزي في خفض أسعار الفائدة. وقال كبير الاقتصاديين في مركز أبحاث الاقتصاد والأعمال رتشارد سنوك إنه في حال المحافظة على الفائدة عند 3%  فإن التضخم قد ينخفض إلى 0% في العام 2010. وهذا يعنى احتمال أن يلجأ البنك المركزي إلى خفض آخر لسعر الفائدة لتصل إلى 1% في نهاية 2009.

المصدر : أسوشيتد برس