انخفاض أرباح طيران الإمارات 88% في النصف الأول
آخر تحديث: 2008/11/11 الساعة 15:59 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/11 الساعة 15:59 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/14 هـ

انخفاض أرباح طيران الإمارات 88% في النصف الأول

أرجعت طيران الإمارات السبب في تراجع أرباحها إلى ارتفاع أسعار الوقود (الفرنسية-أرشيف)

كشفت شركة طيران الإمارات عن تراجع أرباحها بحدة في النصف الأول من السنة المالية التي انتهت في 30 سبتمبر/أيلول من العام الجاري غير أنها رجحت نتائج قوية في النصف الثاني بشرط عدم تفاقم آثار الأزمة المالية العالمية.

وانخفضت أرباح الشركة المملوكة لحكومة دبي في الفترة المذكورة بنسبة 88% إلى 284 مليون درهم (77.3 مليون دولار) مقارنة مع 2.36 مليار درهم (642.7 مليون دولار) في الفترة المقابلة من العام الماضي.

وأرجعت الشركة -التي تعد أكبر شركات الطيران العربية- السبب الرئيسي في تراجع أدائها إلى ارتفاع أسعار الوقود القياسية.

وبينت الشركة أن إجمالي تكلفة الوقود زاد 1.7 مليار درهم (463 مليون دولار) على الميزانية المقدرة. مشيرة إلى أن أسعار النفط بلغت 122 دولارا للبرميل في المتوسط في الأشهر الستة الأولى من السنة المالية ارتفاعا من 67 دولارا في المتوسط في الفترة المقابلة من العام السابق.

أسعار النفط
وأجبرت أسعار النفط القياسية كثيرا من الناقلات العالمية على التوقف أو الاندماج لكن رئيس طيران الإمارات الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم قال في بيان إن العوامل الأساسية للشركة لا تزال قوية.

وأضاف أن الشركة تتوقع نتائج قوية في النصف الثاني من العام المالي إذا لم تتفاقم الأزمة المالية العالمية.

وبالإضافة لتلقيها ضربة شديدة جراء ارتفاع أسعار الوقود تلقت صناعة الطيران العالمية ضربة أخرى بسبب الأزمة المالية العالمية وتراجع الطلب على السفر جوا.

وعن وضعها النقدي بينت طيران الإمارات أنه بلغ 8.4 مليارات درهم في نهاية سبتمبر/أيلول بعدما سددت توزيعات نقدية للحكومة ودفعت مقدما أقساطا لشراء طائرات وحدثت بعض طائرات أسطولها الذي يضم 121 طائرة.

المصدر : وكالات

التعليقات