الكونغرس وافق على برنامج قروض لصناعة السيارة بقيمة 25 مليار دولار (الفرنسية-أرشيف)

أبدى البيت الأبيض استعداده لدراسة أي مقترحات يقدمها الكونغرس بهدف تسريع منح قروض لصناعة السيارات المتعثرة في الولايات المتحدة من أموال خصصت لإقراض هذه الصناعة لمواجهة الأزمة المالية.

وعبر المتحدث باسم البيت الأبيض توني فراتو عن الاستعداد لدراسة أفكار من الكونغرس الأميركي من أجل تقديم قروض بسرعة لصناعة السيارات ضمن برنامج للإقراض.

وكان الكونغرس قد وافق على برنامج قروض منخفضة الفائدة لصالح شركات صناعة السيارات بقيمة 25 مليار دولار لمساعدة المصنعين، من تنفيذ معايير كفاءة استخدام الوقود.

"
أوباما طرح توفير مساعدة إضافية لصناعة السيارات خلال اجتماعه مع الرئيس جورج بوش

"
كما أفادت متحدثة باسم الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما أن الأخير طرح توفير مساعدة إضافية لصناعة السيارات خلال اجتماعه مع الرئيس جورج بوش الاثنين.

ودعا أوباما بوش إلى تقديم خطة إنقاذ عاجلة لصناعة السيارات لكونها العمود الفقري للاقتصاد الأميركي، وسط أنباء عن عدم مشاركة أوباما في القمة المالية العالمية التي تستضيفها واشنطن الشهر الجاري.

ففي أول لقاء جمعهما منذ إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية، دعا الرئيس المنتخب باراك أوباما الاثنين الرئيس بوش إلى ضرورة تقديم خطة إنقاذ عاجلة لصناعة السيارات الأميركية شبيهة بتلك التي قدمتها الإدارة للمصارف والمؤسسات المالية لمساعدتها على الخروج من الأزمة المالية التي انطلقت شرارتها في سبتمبر/أيلول الماضي.

بوش وأوباما بحثا مساعدة صناعة السيارات (رويترز)
ووفقا لما ذكرته مصادر إعلامية أميركية فإن أوباما شدد على ضرورة تقديم المساعدة الفورية لشركات السيارات الأميركية لكونها تمثل العمود الفقري للاقتصاد الأميركي الذي أصبح على شفا حفرة من الركود.

ونقلا عن مصادر مطلعة داخل البيت، ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن بوش أبدى استعداده لقبول اقتراح خلفه في البيت الأبيض في إطار حزمة واسعة من الحوافز إذا وافق الأخير على التراجع عن معارضته لاتفاق التجارة الحرة مع كولومبيا.

مأزق الصناعة
وفيما يخص صناعة السيارات الأميركية، قال المدير التنفيذي لشركة جنرال موتورز واغونير إن الشركة باتت في حالة مالية صعبة تجعلها بحاجة ماسة لخطة إنقاذ حكومي عاجلة قبل تسلم أوباما ولايته رسميا مطلع العام المقبل.

وجاءت تصريحات المسؤول التنفيذي في الشركة عقب نداءات الاستغاثة التي وجهتها جنرال موتورز بشأن نقص السيولة المالية الحاد الذي قد يهددها بالإفلاس في النصف الأول من العام المقبل.

"
جنرال موتورز تحذر من نفاد السيولة التي تملكها وسهما ينخفض لأقل أسعاره في 65 عاما

"

وانخفض سهم الشركة إلى أقل أسعاره في 65 عاما مسجلا 2.76 دولار وهو أقل أسعاره منذ عام 1943.

وكانت شركة جنرال موتورز قد أعلنت يوم الجمعة الماضي خسارة 2.5 مليار دولار خلال الربع الثالث من هذا العام.

وأوضحت الشركة أنها بحاجة إلى مبلغ يتراوح بين 11 و14 مليار دولار لتغطية نفقات الإنتاج.

كما تعاني شركتا صناعة السيارات كرايسلر وفورد الأميركيتين من صعوبات مالية أيضا.

المصدر : وكالات