أميركان إكسبرس استغنت عن 10% من قوتها العاملة في العالم (الفرنسية-أرشيف)

وافق مجلس الاحتياطي الاتحادي على طلب مجموعة أميركان إكسبرس للتحول إلى بنك تجاري، ما يمهد الطريق أمام عملاق بطاقات الائتمان لقبول الودائع والحصول على الأموال الحكومية.

 

وبذلك تصبح أميركان إكسبرس المؤسسة الأولى من بين شركات بطاقات التأمين الأميركية التي تتحول إلى بنك تجاري.

 

ومن شأن هذا التحول أن يساعد أميركان إكسبرس في توسيع قاعدة مواردها المالية وتجنب مصير الشركات الأخرى التي اعتمدت بشكل كبير في استمرار عملياتها على القروض التجارية.

 

وقال الاحتياطي الاتحادي إنه وافق على طلب أميركان إكسبرس وشركة أخرى تابعة لها وهي أميركان إكسبرس سيرفسيز لتصبحا بنكين تجاريين.

 

وتعد هذه الخطوة الأخيرة نحو إعادة هيكلة صناعة الخدمات المالية التي تواجه أسوأ أزمة ائتمان في عدة عقود.

 

واستشهد الاحتياطي الاتحادي في بيانه حول أميركان إكبرس "بظروف طارئة" للموافقة على طلب المجموعة الذي قدم في 5 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

 

ويشبه قرار الاحتياطي الاتحادي القرار الذي اتخذه في سبتمبر/ أيلول الماضي بتحويل مجموعة غولدمان ساكس ومجموعة مورغان ستانلي الاستثمارية إلى بنوك تجارية.

 

وأدى القرار في حينه إلى دعم المؤسستين بعد انهيار بنك ليمان براذرز الذي أصبح أكبر بنك أميركي يعلن عن إفلاسه.

 

وقد واجهت مؤسسات الاستثمار الأميركية أزمة مالية بسبب أزمة قروض الرهن العقاري وانهيار سوق المساكن.

 

أما بالنسبة لأميركان إكسبرس التي تواجه مشكلات في تسديد المستهلكين لديونهم فإنها تواجه انخفاضا في قيمة أصولها, ما جعل مسألة حصولها على قروض لتسيير عملياتها اليومية أكثر صعوبة.

 

صعوبات مالية

وكشفت أميركان إكسبرس عن المشكلات التي تعانيها الشهر الماضي عندما قامت بالاستغناء عن 7000 من موظفيها أي 10% من قوتها العاملة في العالم.

 

وقالت الشهر الماضي أيضا إن أرباحها انخفضت بنسبة 24% في الربع الثالث.

 

وفي تقريرها إلى لجنة أسواق الأسهم والسندات في 31 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي قالت المؤسسة إنها تتوقع استمرار إلغاء قروض من محافظها الخاصة ببطاقات الائتمان في الربع الأخير من العام الحالي وفي العام القادم بسبب تخلف المدينين عن السداد.

 

وقال سانغ وون سوهن الاقتصادي بكلية الاقتصاد في جامعة كاليفورنيا الحكومية "لقد مثلت بطاقات الائتمان الملاذ الأخير من مصادر الاستدانة، فقد كان بإمكانك الاستدانة طالما لم يخفض السقف الذي تحدده بطاقة الائتمان... وقد تحول الناس من قروض الرهن العقاري وقروض المساكن إلى بطاقات الائتمان".

المصدر : أسوشيتد برس