المناخ الحالي لشركات الطيران أسوأ من الفترة التي أعقبت هجمات سبتمبر/أيلول (الفرنسية-أرشيف)

توقع المدير العام لاتحاد شركات الطيران الإقليمية الأوروبية أن تتضاعف حالات إفلاس شركات الطيران بأنحاء العالم في فصل الشتاء إلى ما لا يقل عن 70 حالة.

وقال مايك أمبروز على هامش المؤتمر السنوي لشركات الطيران الإقليمية الأوروبية إن المناخ الحالي لشركات الطيران "أخطر شأنا وأبعد مدى بكثير" من الفترة التي أعقبت هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 في الولايات المتحدة، في إشارة إلى تأثير الأزمة المالية على قطاع الطيران.

وتكافح شركات الطيران هذا العام في مواجهة مزيج من ارتفاع أسعار الوقود وتباطؤ الطلب الاستهلاكي وتأثير أزمة الرهن الائتماني على السيولة المصرفية.

ودعا أمبروز إلى تخفيف القيود التنظيمية المفروضة على شركات الطيران مقدرا أن برنامجا أوروبيا لجعل الشركات تدفع مقابل انبعاثات الكربون قد يضيف ستة ملايين يورو سنويا إلى تكاليف أي شركة طيران إقليمية.

المصدر : رويترز