مخزونات الولايات المتحدة من النفط الخام زادت 8.1 ملايين برميل  (رويترز-أرشيف)

انخفضت أسعار النفط الخام أكثر من دولارين للبرميل الواحد ليصل الخام الأميركي إلى أقل من 88 دولارا ، بسبب المخاوف من أثر الأزمة المالية العالمية على الطلب وزيادة مخزونات الطاقة الأميركية.

ورغم التوقعات بتحسن أسعار النفط اليوم بعد تحرك البنوك المركزية في العالم لخفض أسعار الفائدة فإن تقارير بزيادة المخزون من النفط وتوقعات بانخفاض الطلب العالمي بسبب التراجع في النمو حالت دون صعود أسعاره.

وانخفض سعر العقود الآجلة للنفط الخام الأميركي 2.36 دولار إلى 87.70 دولارا للبرميل. وانخفض مزيج برنت خام القياس الأوروبي 1.7 دولار إلى 82.96 دولارا للبرميل.

ويأتي تراجع  أسعار النفط بعدما أظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة أن مخزونات الولايات المتحدة من النفط الخام زادت الأسبوع الماضي 8.1 ملايين برميل بعد تجاوز الأزمة التي سببتها العواصف التي تعرضت لها المنشآت النفطية في خليج المكسيك.

وأظهرت أرقام الإدارة انخفاض مجمل الطلب على منتجات التكرير خلال الأسابيع الأربعة الماضية8.6% عما كان عليه منذ عام.

وفي وقت سابق من اليوم هبط سعر الخام الأميركي إلى 86.05 دولارا ليسجل أدنى مستوى له منذ السادس من ديسمبر/كانون الأول 2007.

وكان النفط سجل لفترة قصيرة ارتفاعا بعد أن أعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي تحركا منسقا مع بنوك مركزية عالمية لتخفيض أسعار الفائدة لدعم الاقتصاد العالمي وأسواق المال والتقليل من آثار الأزمة المالية.

المصدر : وكالات